أذربيجان: نتطلع لتوسيع العلاقات الاقتصادية مع تركيا بما يخدم البلدين

0 121

أكدت جمهورية أذربيجان على أهمية توسيع العلاقات الاقتصادية مع تركيا، بما يخدم مصلحة البلدين ويحقق المطلوب من النمو الاقتصادي.

وقال وزير الاقتصاد الأذربيجاني ميكائيل جباروف إن نمو العلاقات الاقتصادية مع تركيا يأتي في اطار علاقات الصداقة والأخوة بيننا.

وأكد جباروف أن العلاقات الاقتصادية مع تركيا، “عامل استراتيجي مهم يخدم المصالح الوطني لبلدينا”.

العلاقات الاقتصادية

وأضاف جباروف: “أجرينا تبادل الآراء حول تعزيز الشراكة التجارية والاستثمارية بين أذربيجان وتركيا في لقاء جرى بيني

وبين آلب آرسلان جاكار رئيس هيأة إدارة اتحاد البنوك التركي”.

وفي سياق متصل، قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، إن ممر “زنغازور” الذي سيربط تركيا وأذربيجان عبر أراضي

أرمينيا سيوحد العالم التركي.

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عقب لقائهما في قرية آغالي التابعة لمدينة

زنغيلان بأذربيجان.

وقال علييف: “خطواتنا المشتركة مع تركيا ستبقى خالدة في التاريخ، وقفنا إلى جانب بعضنا في الحرب (تحرير قره باغ من

الاحتلال الأرميني)، ونقف أيضا اليوم سويا”.

ولفت إلى أن ممر “زنغازور” سيوحد العالم التركي، مؤكدا أن أنقرة وباكو ستقدمان كافة الخطوات اللازمة لتنفيذ هذا المشروع.

وأوضح أنه التقى بأردوغان قبل 4 أشهر في مدينة شوشة، حيث جرى توقيع إعلان شوشة، الذي يعد اتفاقية تاريخية ارتقت

بالعلاقات بين البلدين إلى مرحلة التحالف بشكل رسمي.

مطار فضولي

ورحّب بمشاركة أردوغان في افتتاح المطار الدولي بمدينة فضولي، مؤكدا أنه مؤشر على وحدة تركيا وأذربيجان وقوتهما.

وأوضح أن بناء مطار فضولي الدولي استغرق 8 أشهر فقط بمشاركة شركات أذربيجانية وتركية، مؤكدا أن ذلك يعد نجاحا مشتركا.

كما استشهد بوضع حجر أساس مشروع الزراعة الذكية في مدينة زنغيلان المحررة من “الاحتلال الأرميني”.

وأكد أن هذا الاستثمار هو مشروع مشترك أيضا، ويأتي في إطار تعاون البلدين في مختلف المجالات، بما في ذلك إعادة إعمار المناطق المحررة.

وأشار علييف إلى الدعم الذي قدمته تركيا بقيادة أردوغان لأذربيجان في حرب تحرير قره باغ، مؤكدا أنها وقفت إلى جانب بلاده منذ الدقائق الأولى للحرب وحتى لحظاتها الأخيرة.

وأوضح أن الدعم الذي أبداه الرئيس أردوغان لأذربيجان، شكل لهم دعما سياسيا ومعنويا كبيرا، ومنحهم قوة إضافية.

وأشار الرئيس الأذربيجاني إلى أن أردوغان يعد من أهم عوامل رفعة العالم التركي، وينبغي الاستفادة من هذا الأمر.

وبيّن أن بلاده ستسلّم تركيا الشهر المقبل الرئاسة الدورية للمجلس التركي (للدول الناطقة بالتركية)، معربا عن ثقته بأنها ستتولى بنجاح هذه المهمة بقيادة الرئيس أردوغان.

وأعرب عن إيمانه بأن “علاقات التعاون والأخوة بين الدول التركية ستزداد قوة، وستتاح إمكانات جديدة للعالم التركي بأسره”.

وفيما يخص ممر “زنغازور” لفت علييف إلى أن الطريق السريع الذي تم وضع حجر الأساس له اليوم بمشاركة أردوغان، يعد جزءا من هذا الممر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.