صادرات تركيا من البقوليات والحبوب ترتفع بنسبة 22%

0 110

ارتفعت صادرات تركيا من البقوليات والحبوب ومشتقاتها، خلال الشهور التسعة الأولى من العام الجاري بنسبة 22%، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وقالت جمعية مصدري جنوب شرق الأناضول، إن صادرات تركيا من البقوليات والحبوب بلغت 6.4 مليارات دولار.

وأوضحت الجمعة أن تركيا صدّرت 7 ملايين و753 ألف طن من الحبوب والبقوليات والبذور الزيتية، إلى 213 دولة ومنطقة حرة.

صادرات تركيا

وتصدرت البذور الزيتية المرتبة الأولى بقيمة 909 ملايين دولار، مسجلة زيادة بنسبة 36%.

وجاءت دول منطقة الشرق الأوسط بالمرتبة الأول بمليارين و529 مليون دولار، حيث تصدرت العراق التصنيف بمليار و95

مليونا، ثم سوريا بـ392 مليونا، في حين حلت الولايات المتحدة ثالثة بـ365 مليون دولار.

وفي سياق متصل، ذكرت إحصاءات حكومية، أن اجمالي صادرات تركيا نحو الخارج تجاوزت 121 مليار دولار خلال الـ7

أشهر الأولى من العام الحالي، في حين تتطلع البلاد إلى بلوغ 210 مليارات دولار مع نهاية العام الحالي.

وذكر بيان لهيئة الإحصاء التركية، أن الصادرات خلال الفترة الممتدة من يناير إلى يوليو 2021 ارتفعت بنسبة تقارب 35%،

مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، لتبلغ 121 مليارا و325 مليون دولار.

كما وارتفعت الصادرات على أساس شهري، بنسبة 10.2% خلال يوليو الماضي، مقارنة بالشهر نفسه من العام المنصرم،

لتبلغ 16 مليارا و415 مليون دولار.

وأضاف البيان أن واردات تركيا في الشهر نفسه شهدت أيضا

ارتفاعا بنسبة 16.8%، مقارنة بشهر يوليو من العام الماضي،

لتبلغ 20 مليارا و693 مليون دولار.

وتجدر الإشارة إلى أن عجز التجارة الخارجية في شهر يوليو بلغ

4 مليارات و278 مليون دولار، “لكن العجز تقلص في الأشهر

السبعة الأولى من العام بنسبة 4.7% ليبلغ 26.72 مليار دولار”.

وسابقا، صرّح فؤاد أوقطاي نائب الرئيس التركي أن هدف بلاده الوصول إلى عتبة 210 مليارات دولار في قطاع الصادرات مع حلول نهاية العام الجاري 2021.

وقال أوقطاي بهذا الخصوص إن “ثمة مؤشرات قوية حيال تحقيق صادراتنا أكثر من 200 مليار دولار بحلول نهاية العام، وهدفنا الوصول إلى 210 مليارات دولار”.

نمو متواصل

وحققت صادرات تركيا أرقاما تاريخية جديدة، لتواصل نموها المضطرد خلال الفترة الماضية، وتستحوذ على 1% من إجمالي صادرات العالم.

وقال وزير التجارة التركي محمد موش: “صادرات تركيا حققت رقما قياسيا، في رقم يحدث للمرة الأولى في تاريخ الجمهورية”.

وفي مقارنة بين حجم صادرات تركيا، سابقا وحاليا، أوضح موش أن الصادرات عام 1980 كانت تستحوذ على 0.14% من إجمالي العالم، وفي عام 2000 كانت 0.43%، “وهو ما يدلل على التطور الكبير في قطاع الصادرات”.

وأضاف موش: “المنتجات التركية أصبحت تصدر إلى كافة أصقاع العالم، هذا النجاح لكل تركيا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.