البحرية التركية تشرف على مناورات دولية ضخمة في ولاية موغلا

0 161

أشرفت القوات البحرية التركية, على مناورات “شرق المتوسط”, التي بدأت في ولاية موغلا بالبلاد خلال الساعات الماضية.

وانطلقت المناورات خلال الساعات الماضية, وسط مشاركة قوات مختلفة متعددة الجنسيات.

وبحسب التقارير الصحفية التركية, فإن المناورات ستستمر حتى الثاني عشر من نوفمبر الجاري.

تفاصيل

وحول التفاصيل, كشف المقدم في القوات التركية, جنيت طالايمان, قبيل انطلاقها عن بعض الأمور المهمة.

وأوضح طالايمان أن المناورات ستكون جنوب غرب تركيا, وستكون على مدار 9 أيام متتالية.

وذكر في تصريحات صحفية, أن الغرض منها هو اختبار طرق جديدة للمساعدة الإنسانية, بجانب التحضير للكوارث الطبيعية.

وكشف عن وجود قوات متعددة الجنسيات, إضافة إلى منظمات غير حكومة.

وتشارك تركيا بـ26 سفينة بجانب طائرة مسيرة ومروحية, وعدة مقاتلات من طراز إف 16, التي تتبع للقوات الجوية.

أما بخصوص الدول الأخرى متعددة الجنسيات, فيظهر من جانبها 35 سفينة تتبع لـ10 دول, و5 آلاف فرد.

وأشار إلى أن المناورات تشهد مشاركة عربية من 4 دول, بجانب أخرى من مختلف الجنسيات.

والدول العربية الأربعة هم الأردن, وليبيا, والعراق, وسلطنة عمان, بالإضافة لنيجيريا, وباكستان, وأوكرانيا, وأخرى.

مناورات سابقة

تأتي المناورات الحالية, بعد مرور أقل من شهرين فقط على مشاركة تركيا في مناورات دولية أخرى.

وخلال سبتمبر الماضي, ظهرت تركيا في مناورات عسكرية جوية مع أذربيجان.

وأُطلق على المناورة بين تركيا وأذربيجان اسم “شاهين – 2021”.

وبحسب بيان وزارة الدفاع التركية آنذاك, فإن المناورة اختتمت بنجاح, والتي استضافتها قيادة القاعدة الجوية الثالثة في مدينة “قونية” بمشاركة القوات الجوية الأذربيجانية.

إقرأ أيضا: تركيا وأذربيجان تختتمان المناورات العسكرية وأردوغان يلتقي مهندسي “المفاعل النووي”

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيانها: “نهنئ جميع الأفراد الذين نفذوا الأمر بنجاح”.

وأوضحت أن الغرض منها هو تطوير التعاون بين البلدين في مجال الطيران, ناهيك عن فتح الخطوط المشتركة بينهما نحو تعاون عسكري قادم.

وكانت مناورة “تركيا وأذربيجان” قد انطلقت في 6 سبتمبر الماضي, واستمرت حوالي 11 يوما, لا سيما أنها انتهت في السابع عشر من الشهر نفسه.

وعلى غرار مشاركة تركيا في مناورة جوية مع أذربيجان, ظهرت قواتها الخاصة في أخرى عسكرية مشتركة مع باكستان وأذربيجان في سبتمبر أيضا.

وجرت المناورة الثلاثية بين البلدان في العاصمة الأذربيجانية “باكو”, وحملت اسم “الأشقاء الثلاثة – 2021”.

وقبل البدء, جرى حفل بمناسبة انطلاقها, وشهد عزف النشيد الوطني للبلدان الثلاثة.

واستمرت المناورات بين تركيا وباكستان وأذربيجان حوالي 9 أيام.

وقال قائد القوات الخاصة الأذربيجانية, حكمت ميزاييف وقتها خلال كلمة له بالحفل, إنه سعيد بتعزيز التعاون الثلاثي بين البلدان المشاركة.

وشدد ميزاييف على موقف تركيا وباكستان الداعم لبلاده, أثناء حربها ضد الاحتلال الأرميني.

وعبّر عن سعادته بوجود البلدين على أرضه, معتبرا أن ذلك تجسيد واضح لمعنى الأخوة بين الدول الثلاثة.

وبيّن أن المناورات تفتح المجال أمام أذربيجان لتبادل واسع للخبرات للقتالية مع تركيا وباكستان, بجانب تطوير قدرات بلاده في شتى المجالات الأخرى.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.