إعلان فرص عقارية في تركيا

10 أماكن إثارة عند كل إمرأة تعرف عليها

0 1٬815


تعتبر العلاقة الزوجية جانبًا مهمًا في حياة الزوجين ،لذلك يحرص الأزواج دائمًا على تحسينها ،وتثير فضول النساء طرق الحصول على

مزيد من الإثارة ،بحيث يشعرن بمتعة أكبر ،ويكون الرجال أكثر جرأة في التعبير عن مشاعرهم. الرغبات ،وبعض النساء قد لا يعبرن بصراحة

عن رغباتهن ويشتكين من قلة الاهتمام الكافي  بالمداعبة، أو تركيزهم على منطقة واحدة وإهمال باقي أجسامهن، حسنًا،

نقدم لكِ في هذا المقال مناطق إثارة الزوجة لأقصى درجة، ونشاركك أيضًا عدة أوضاع حميمة تساعد على وصول المرأة للنشوة، من

أجل الحصول على علاقة زوجية مرضية وممتعة للطرفين.

 

مناطق إثارة الزوجة لأقصى درجة
انتبهي فقد تكونين سهلة الإثارة من إحداها دون الأخرى، فتعرفي أنت أولًا على ما يعجبك ثم وجّهي زوجك لذلك، وإليك مناطق إثارة الزوجة لأقصى درجة:

منطقة العجان: وهي المنطقة الواصلة بين المهبل والشرج، فهي غنية بالنهايات العصبية الحساسة جدًا ﻷي لمسة، يمكن أن يداعبها الزوج باستخدام الأصابع أو اللسان، وينطبق هذا على كل من الرجل والمرأة.

بملابس مثيرة.. نور دياب بوصلة رقص مع مدربها (فيديو)

منطقة A Spot: حديثة الاكتشاف نسبيًا مقارنة برفيقتها الجي سبوت الشهيرة، وهي تشبهها في التأثير لكنها تقع بعدها على بعد بوصة أو

اثنتين على الجدار الأمامي للمهبل، مما يجعل مداعبتها باستخدام العضو الذكري أسهل من استخدام الأصابع، ولا ينصح بالاقتراب منهما إلا

بعد بدء المداعبة بفترة ووصول الزوجة إلى درجة معقولة من الاستثارة، ليكون المهبل رطبًا ومستعدًا لاستقبال المتعة.

الشفاه: القبلة أول الطريق لعلاقة حميمة مثيرة، تمنح المرأة إشارات دافئة عما تتوقعه، سواء كانت قبلات هادئة وناعمة أو قبلات ملتهبة، سواء

استخدم فيها الزوجان الشفاه فقط أو جمعا بينها وبين اللسان، فامنحا القبلة ما تستحقه من وقت واهتمام وشغف.

الرقبة: من الأماكن الحساسة جدًا للمس أو القبلات، وهي من الأماكن الجميلة في جسم المرأة، كما أن قبلة الرقبة من القبلات الرقيقة والحميمة جدًا.

باطن الكف: اللمسات الرقيقة الحانية من أعلى الساعد حتى باطن الكف، بحركات دائرية متمهلة لها فعل السحر.

الأذنان: وهي بوابة مهمة لنوعين من الإثارة، الإثارة الجسدية عن طريق اللمس وأيضًا العقلية والشعورية عن طريق الكلمات الدافئة

الرومانسية، فمداعبة الأذن باللمسات سواء بالأصابع أو القبلات خطوة مهمة لا ينبغي تجاهلها، كما أن اقتراب أنفاس الزوج الدافئة منها

يثير المرأة بشكل كبير.

الساعدان: القبلات الرقيقة المتمهلة على الساعد مع بعض الأنفاس الدافئة في ليلة رومانسية ترسل عديدًا من إشارات المحبة والإثارة للمرأة.

الثديان: بعض الأزواج يتعجلون ويمسكون الحلمتين مباشرة ﻹنجاز الهدف، لكنهم لا يعرفون ما يفوّتونه على أنفسهم وعلى زوجاتهم

إذا ما تمهلوا قليلًا. قبل لمس الحلمات مباشرة، لا بُد من منح بعض الوقت للثديين نفسهما، بلمسات خفيفة مثيرة، فكلما طالت فترة

مداعبة الثديين قبل الوصول إلى الحلمتين، زادت استجابتهما.

خلف الركبتين: تجد بعض النساء أن هذه المنطقة تدغدغ وتضحك ،لكن الأمر مختلف بعد الإثارة.

أسفل الظهر: إجراء مساجًا خفيفًا في هذه المنطقة بعد يوم طويل من الإرهاق في البيت والعمل والركض وراء الأطفال الأشقياء، يخلّص الزوجة

من التوتر والضغوط، ما يهيئها بشكل أفضل للعلاقة الحميمة، مساج بريء لا غرض له، لكن من يدري فقد يتحوّل بعد أن يتخلص جسمها من

توتره إلى تدليك حميم ومثير وينتقل من أسفل الظهر إلى باقي أجزاء جسمها، ويعتمد هذا على جودة المساج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.