هل تخطت والدتها بالصور الجريئة؟.. ابنة مادونا بإطلالات جريئة

0 2٬103

في الآونة الأخيرة تصدرت المغنية العالمية مادونا عناوين الصحف بالظهور الجريئ وهي عارية في صورها عبر حسابها على مواقع

التواصل الإجتماعي “انستغرام”.
ومن الواضح أن ابنتها لورديس ليون تتبع طريق والدتها أو أنها تخلق تنافس بينها وبين أمها، ​إذ أطلت في جلسة تصوير تضاهي صور

مادونا جرأةً.

وظهرت لورديس ليون صاحبة ال(25 عاماً) وهي ترتدي لباس فاضح بوضعيات مثيرة في عدد كانون الثاني (يناير) من Paper Magazine.

كما واتبعت اطلالة تعود إلى تسعينات القرن الماضي وتشمل ألواناً فاقعة ومواقع تصوير مختلفة، إذ ظهرت في الجزء الخلفي من

سيارة ليموزين مرتديةً ملابس داخلية من الدانتيل وتنوعت ألوان شعرها بين الأحمر والأشقر والبرتقالي.

وأتت صور لورديس ليون لتحدث ضجةً بعدما نشرت مادونا صوراً في حسابها الخاص عبر تطبيق “انستغرام” كاشفةً عن صدرها بالكام

ل ما دفع بالتطبيق إلى حذفها لانتهاكها قوانينه.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل”، تجد لورديس ليون أن الانتقادات وردود الفعل القاسية التي تطاولها لكونها ابنة مادونا غير عادلة. وقد

أبدت انزعاجها قائلةً: “يكرهني الكثيرون لأنهم لا يحبون أمي، من الواضح أنني خليفتها، أنا الابنة الكبرى، ستصلني من دون شك

هذه الكراهية. يرى الناس كل ما أقوم به سلبياً، أنا أشبه أمي لأنني في النهاية ابنتها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.