تركيا تدعم أذربيجان في مجال جديد.. تعرف عليه

0 192

تحرص حكومة تركيا على دعم كافة حلفائها والوقوف بجانبهم بالشكل المطلوب, وذلك وفقا للخطة التي وضعها الرئيس رجب طيب أردوغان, في إطار توسيع علاقات بلاده أكبر قدر ممكن.

وتجمع تركيا وأذربيجان علاقة ثنائية قوية, بعدما ساندت الجمهورية, الأخيرة, أكثر من مرة في العديد من المجالات.

“الطاقة الخضراء”

وبحسب التقارير الصحفية التركية, فإن وزير الطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز, أكد أن بلاده ستقف مع أذربيجان في مشروعها الجديد “الطاقة الخضراء”.

وتخطط أذربيجان لإطلاق “الطاقة الخضراء” في إقليم قره باغ المحرر.

وقال دونماز خلال مشاركته في منتدى الطاقة التركي الأذربيجاني الأول في العاصمة “باكو”, إن “أنقرة” ستبقى الداعم الأول لـ”باكو”.

إقرأ أيضا: تركيا تستنجد بالطاقة النظيفة للتخفيف من الأعباء المالية

وذكر أن تعزيز العلاقات بين البلدين جاء بسبب قوة الإرادة السياسية المشتركة وجهود وقدرات الشركات التركية والأذربيجانية.

وشدد الوزير التركي على أن التعاون بين البلدين بمجال الطاقة ليس محدودا في قطاع الهيدروكربون فحسب.

ولكنه يشمل أيضا قطاعات أخرى مثل الكهرباء والطاقة المتجددة, وفقا لتأكيده.

ولفت إلى أن بلاده ستبقى واقفة مع أذربيجان عبر شركاتها الخاصة أو العامة فيما يتعلق بمشروع “الطاقة الخضراء أو المتجددة”, المرتقب إطلاقه في إقليم قره باغ.

تحرير الإقليم

وكان الجيش الأذربيجان قد أطلق عملية عسكرية العام الماضي, لتحرير أراضيه في إقليم قره باغ.

وجرت العملية في السابع والعشرين من سبتمبر لعام 2020, ردا على هجوم شنه الجيش الأرميني على مناطق مدنية مأهولة.

وعقب معارك استمرت حوالي “44 يوميا”, أكدت روسيا في نوفمبر 2020, أن البلدين توصلا لاتفاق بخصوص وقف إطلاق النار.

كما نص الاتفاق على استعادة أذربيجان السيطرة على أراضيها المحتلة منذ حوالي “30 عاما”.

احتفالات النصر

وفي وقت سابق, ذكرت وسائل إعلام محلية أن تركيا شاركت بوفد رفيع المستوى في احتفالات أذربيجان ذكرى النصر على أرمينيا.

وشهدت الاحتفالات تشكيل “قبضة حديدية” بشرية، وأسفلها كتابة عبارة “يوم النصر”.

وأوضحت التقارير, أن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف استقبل وزير الدفاع التركي خلوصي أكار والوفد العسكري رفيع المستوى المرافق له في مدينة شوشة المحررة من الاحتلال الأرميني.

إقرأ أيضا: بعد هزيمتها في أذربيجان.. أرمينيا تسعى لتطبيع العلاقات مع تركيا

وعلى هامش الاحتفالات التي جرت في نوفمبر الماضي, بحث علييف مع أكار التعاون الثنائي، وفق مبدأ “شعب واحد في دولتين”.

بدوره, أكد أكار وقوف تركيا إلى جانب أذربيجان “الشقيقة” في قضيتها المحقة كما كانت في الماضي.

وخلال الاحتفالات العامة في البلاد, شهدت أذربيجان بمناسبة النصر بمعركة قره باغ على أرمينيا، تشكيل “قبضة حديدية” بشرية، وأسفلها كتابة عبارة “يوم النصر”.

وأشارت وسائل الإعلام, إلى أن الفعالية جرت على ساحل بحر قزوين، بتنظيم من جمعية التنمية الإقليمية التابعة لصندوق “حيدر علييف”، عطفًا على عبارة “قبضة حديدية” التي يستخدمها الرئيس إلهام علييف خلال خطاباته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.