تركيا الآن.. عين على تركيا

خطورة مشكلات النوم على المدى الطويل

70

أعلن الدكتور سيرغي خومياكوف أن مشكلات النوم على الأمد الطويل قد تؤدي الى أمراض القلب والدماغ.

وأشار إلى أن أفضل طريقة لمكافحة الأرق هي المشي واغلاق النور في غرفة النوم.

وأضاف: “الحرمان من النوم فترات طويلة، هو حالة خطرة جدا. لأن اضطراب الايقاعات البيولوجية خلال فترة زمنية طويلة أو عدم تزامنها بسبب عوامل خارجية، يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الدماغ، وكذلك أمراض الغدد الصماء والجهاز الهضمي والتناسلي والعصبي”.

واستطرد::”العيش بإيقاع غير معتاد خلال عشرة أيام، ومن ثم العودة إلى الإيقاع المعتاد، لن يسبب مشكلات لدى الأشخاص الأصحاء، ويتعافون بسرعة. ولكن في الحالات الأخرى يجب استشارة الطبيب المختص بالبيولوجيا الزمنية (علم الأحياء الزمني).

ووفقا له ، عند اضطراب الإيقاع الحيوي لفترة قصيرة لن تحدث مشاكل صحية في الجسم. وسيعيد الشخص الإيقاع المعتاد خلال فترة لا تزيد عن ثلاثة أيام.

ويضيف الطبيب أنه من أجل استعادة الحالة الطبيعية في وقت قصير، تحتاج إلى المشي لمدة ساعة قبل الذهاب إلى الفراش والنوم في غرفة مظلمة تمامًا بدرجة حرارة 20 درجة مئوية، ويجب عدم مشاهدة البرامج التلفزيونية. واستخدام الأجهزة الإلكترونية قبل النوم.

يشير خومياكوف إلى أن هناك أدوية تحتوي على الميلاتونين تستخدم حاليًا في علاج اضطرابات الإيقاع البيولوجي وعدم تزامنها.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد