نائب معارض عن حزب الجيد: “لسنا مضطرين لإقامة علاقات مع حزب الشعب الجمهوري” 

0 185
قال النائب أحمد جليك، عن حزب الجيد المعارض، أن مشاكل بلديات حزب الشعب الجمهوري وصلت أقصى الحدود .
وجاء ذلك في كلمة النائب أحمد جليك، عن مدينة إسطنبول خلال تقييم بلديات حزب الشعب الجمهوري .
وأضاف جليك : أن “مشاكل بلديات حزب الشعب الجمهوري وصلت أقصى الحدود وأصبحت غرغرينا” .

 

وتابع أنه: “لا يزال هناك تفاهم وحسن نية في الحزب الجيد تجاه التحالف، لكن نحن لسنا ملزمين بتشكيل تحالف مع حزب الشعب الجمهوري” .
وأشار  أن لحزبه الحق في عدم التضحية التي ظهرت في الانتخابات المحلية من حزب الشعب الجمهوري في عام 2019، ومغادرة التحالف .
وقال جليك، أن رئيسة حزب الجيد ميرال أكشنر قدمت عرضًا لرئيس حزب الشعب الجمهوري كيليجدار أوغلو في الانتخابات المحلية في مارس 2019 : “دعونا نعقد صفقة في الانتخابات المحلية ونفوز في انتخابات بلديات إسطنبول وأنقرة، ونكسب معاقل حزب العدالة والتنمية ونصبح قوة في الانتخابات المحلية”.

وتمكن مرشحي حزب الشعب الجمهوري من الفوز في الانتخابات بمساعدة حزب الجيد، لكن للأسف لم يتم تحقيق مطالب أنصار حزب الجيد، وبدأو بنقلوا مطالبهم لنا باعتبارنا شريك في التحالف والفوز .

 

وقال أن بلديات حزب الشعب الجمهوري تمثل عقبة أمام  مطالب أنصار حزبنا، وإن نواب الحزب ومديري المقاطعات لا يزالون يعانون من عدم القدرة على الاستجابة للمواطنين، هذه القضية اصبحت غرغرينا .

 

وأضاف صبر أنصارنا بدأ ينفذ وربما لا تذهب أصواتهم إلى التحالف .

 

وأشار أنه سيتم تقييم هذه المشكلات داخل الحزب وربما ينهي التحالف في حال عدم حلها .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.