20 ألف منزل دون كهرباء وسط تركيا بسبب الطقس والثلوج

0 232

انقطعت الكهرباء عن قرابة 20 ألف منزل في وسط تركيا، بسبب حالة الطقس السيئة، والثلوج، التي حالت دون إعادة إصلاحها بشكل سريع

وصرّح وزير الطاقة التركي فاتح دونماز، أن هناك محاولات كبيرة من العمال لإعادة الكهرباء في وسط تركيا.

وقال دونماز إن 20 ألف منزل يعيشون دون كهرباء منذ قرابة ثلاثة أيام، في إقليم إسبرطة بوسط تركيا، بعد أن تسببت كثافة الثلوج في أعطال بشبكة الكهرباء.

وسط تركيا

وأشار الوزير وفق ما نقلت وكالة رويترز، اليوم الأحد، عن موقع إخباري محلي، إلى أن الثلوج الكثيفة تسببت في أضرار جسيمة ببنية الطاقة التحتية.

وأوضح أنه “في البداية انقطعت الكهرباء عن 113.23 ألف مستخدم في الإقليم، والوحدات تعمل في الميدان لإعادة الكهرباء للمستخدمين الباقين وهم 20 ألفا”.

وقال مكتب حاكم الإقليم إن بعض الأحياء والقرى لا تزال بلا كهرباء منذ بدء تساقط الثلوج، لكن العمل جار لإصلاح خطوط نقل الكهرباء.

وتجتاح تركيا منذ الأيام الأخيرة من يناير/ كانون الثاني الماضي، عاصفة ثلجية طاولت معظم الولايات ما أدى إلى إغلاق طرق رئيسية بين العديد من المدن لبعض الوقت وتعطيل حركة الشحن وإلغاء رحلات جوية.

وأعلن محافظ إسطنبول، علي يرلي قايا، تعليق التعليم وتأجيل الامتحانات في كافة جامعات المدينة ليومين في الأسبوع الأخير من يناير/ كانون الثاني، بسبب التساقط الكثيف للثلوج، لتتبعه بيانات من عدة ولايات تركية عن تعليق التعليم في جامعاتها.

وبجانب الثلوج الكثيفة التي أضرت الكثير من مرافق الدولة، تشهد تركيا نقصا في إمدادات الغاز القادمة من إيران، ما أثر بشكل سلبي على محطات إنتاج الكهرباء العاملة بالغاز.

عطل فني

وفي يناير/ كانون الثاني الماضي، قال مسؤولون في قطاع الغاز لوكالة رويترز، إن إيران قلصت تدفق الغاز الطبيعي إلى تركيا بسبب عطل فني، مما دفع السلطات التركية إلى إصدار أمر لمحطات الكهرباء التي تعمل بالغاز لخفض الاستهلاك 40%.

وأشارت شركة “بوتاش” التركية لأنابيب النفط والغاز الطبيعي، في بيان حينها، إلى أن كمية الغاز الموردة إلى تركيا من قبل شركة الغاز الوطنية الإيرانية انخفضت اعتباراً من 17 يناير/كانون الثاني الماضي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.