تعليقات رؤساء الطاولة السداسية على قرار المحكمة التركية ضد إمام أوغلو 

0

علق رؤساء أحزاب الطاولة السداسية المعارضة، الأربعاء، على قرار المحكمة التركية بالسجن وخظرالعمل السياسي على رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو بسبب إهانته مجلس اللجنة العليا للانتخابات التركية إثر قرارها بإعادة انتخابات بلدية إسطنبول عام 2019 .

 

وقال رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كيليتشدار أوغلو، تعليقا على قرار المحكمة ضد إمام أوغلو، إن “انقلابيي 28 فبراير/شباط أصبحوا اليوم في القصر”، في إشارة إلى الانقلاب الذي نفذه الجيش بطريقة غير مباشرة على حكومة رئيس الوزراء الأسبق نجم الدين أربكان عام 199، على حد زعمه .

 

وأضاف : “إمام أوغلو استمر في الابتسام انظر إلى الحياة بابتسامة، الرئيس لا يناسبنا بالحزن، لأننا على حق، طالما أننا على حق ، يجب أن نبتسم دائما” .

 

وتابع : ” لقد أقسمنا على إنهاء هذا العهد المظلم وإلقائه في مزبلة التاريخ” على حد وصفه .

 

وأردف : “سينتصر الحق. سينتصر الشعب، أعد شعبنا بهزيمة هؤلاء الأشرار الانقلابيين” .

 

ومن جهتها، علقت رئيسة حزب الجيد التركي ميرال أكشنيار قائلة: القرار الصادر ضد الرئيس أكرم منبعه الخوف منه ومنكم، لكن نحن لا نخاف.

 

وكما وعلق رئيس حزب المستقبل أحمد داود أوغلو: “السيد أروغان يعرف أنه لا يمكن لأحد أن يصادر قرار الشعب، سألغي برنامجي للمجيء لدعم أكرم إمام أوغلو” .

 

وقال الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي صلاح الدين دميرطاش : “هذا انقلاب قضائي ضد إرادة الشعب ولا يمكن أن ينجح” .

 

ومن جهته علق الرئيس التركي السابق عبد الله غول على قرار المحكمة ضد إمام أوغلو : “قرار المحكمة ظالم لكل تركيا وليس لأكرم إمام أوغلو وحده وأعتقد أن محمكة الاستئناف ستصحح هذا الخطأ” .

 

قال رئيس حزب النصر التركي المعارض أوميت أوزداغ، معلقا على قرار المحكمة بحظر السياسي ضد إمام أوغلو ، هذا يعني “لقد اتفقنا”. وبالتالي ، سيكون إمام أوغلو مرشحًا رئاسيًا، وأن أردوغان يفضل ترشيح كيليجدار أوغلو” .

 

وكانت محكمة الجنايات الابتدائية السابعة الأناضولية بإسطنبول قضت بمعاقبة رئيس بلدية إسطنبول أكرم إمام أوغلو بالسجن والمنع من العمل السياسي، بعد إدانته بإهانة أعضاء اللجنة العليا للانتخابات خلال الانتخابات المحلية التي فاز فيها برئاسة البلدية عام 2019 .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.