سياحة

أخبار السياحة بتركيا

جزيرة “جوندا” التركية.. لؤلؤة تلمع في مياه “إيجه”

في مياه بحر “إيجه” غربي تركيا، تتلألأ جزيرة “جوندا”، التي تعدّ من أبرز المراكز السياحية بولاية “باليكسير” (غرب)؛ لِما تتمتع به من جمال طبيعي، وتنوع في الثقافة المعمارية والمأكولات التركية واليونانية. “جوندا” تعتبر إحدى جزيرتين مأهولتين بالسكان من أصل 22 جزيرة تابعة لقضاء “أيفاليك” المعروف بـ”مدينة الجزر”، في باليكسير، فيما تسمى الثانية بـ”لاله”. ويتوافد آلاف

‎[إقرأ أيضا]

أورطه كوي.. إطلالة إسطنبول الأوروبية على الآسيوية تحت جسر البوسفو

دينة إسطنبول سحرت ألباب كل من زارها قديما وحديثا، خاصةً وأنها تربط بين قارتي آسيا وأوروبا، وتشكل معبرا للثقافات، فكان لها تأثير بالغ على سياسيين وفنانيين وعشاق، نظرا لموقعها المتميز، وإطلالتها على بحرين ومضيق وخليج فضلا عن بحيرات وأنهار وجزر. مضيق البوسفور يعتبر الممر المائي بين بحري مرمرة والأسود، ويفصل بين القارتين الآسيوية والأوروبية، وهو

‎[إقرأ أيضا]

إسطنبول..حوض أسماك ضخم يضم أكثر من 20 ألف حيوانٍ بحري

يحتضن حوض الأسماك وحديقة الحيوانات “إيمار”، في منطقة “أونالان” بالشطر الآسيوي من مدينة إسطنبول، أكثر من 20 ألفًا من المخلوقات البحرية والبرمائيات. حديقة الحيوانات وحوض الأسماك الذي يتألف من 7 أقسام، يتيح لزواره التزود بمعلومات عن البيئة البحرية، والحياة في المحيطات، ورؤية المخلوقات البحرية، من خلال السير في نفق يتيح الرؤية بـ 270 درجة. وقالت

‎[إقرأ أيضا]

تركيا..بحيرة نمرود البركانية بمناظرها الخلابة تأسر ألباب زوارها

تأسر بحيرة نمرود البركانية في قضاء تطوان بولاية بتليس، جنوب شرقي تركيا، بمناظرها الخلابة ألباب السياح المحليين والأجانب الذين يحرصون على زيارتها كل عام. يتوافد السياح على بحيرة نمرود كلعام، لأنها ثاني أكبر بحيرة بركانية حول العالم، والأكبر على الإطلاق في تركيا. وتحتوي البحيرة على أكثر من ألفين و250 بحيرة حارّة وباردة، إضافة إلى مغارة

‎[إقرأ أيضا]

“جوندا” التركية.. لؤلؤة تلمع في مياه “إيجه”

في مياه بحر “إيجه” غربي تركيا، تتلألأ جزيرة “جوندا”، التي تعدّ من أبرز المراكز السياحية بولاية “باليكسير” (غرب)؛ لِما تتمتع به من جمال طبيعي، وتنوع في الثقافة المعمارية والمأكولات التركية واليونانية. “جوندا” تعتبر إحدى جزيرتين مأهولتين بالسكان من أصل 22 جزيرة تابعة لقضاء “أيفاليك” المعروف بـ”مدينة الجزر”، في باليكسير، فيما تسمى الثانية بـ”لاله”. ويتوافد آلاف

‎[إقرأ أيضا]

هذا ما تنفقه السعودية على السياحة

وحسب وكالة “بلومبرغ” الأمريكية، تشمل المبادرات تطوير الوجهات السياحية المتكاملة في (العلا، وجزر فرسان، وشاطئ رأس الأبيض). كما سيتم تطوير 80 موقعا أثرياً، منها ثلاثة مواقع مدرجة في قائمة التراث العالمي التابعة لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تسهيل 122 ألف جولة طلابية بحلول عام 2020. رئيس إنجازات رؤية المملكة 2030

‎[إقرأ أيضا]

مازالت قيد الانشاء ولكنها استقبلت الاف السياح خلال العيد

ترجمة وتحرير تركيا الان تعتبر الشرفة الزجاجية المعلقة التي تطل على أخدود جبلي في بلدة صفران بولو التابعة لمحافظة كارابوك في منطقة غرب البحر الأسود من أهم نقاط الجذب السياحي في تركيا. وتحاكي الشرفة الزجاجية التي أقيمت عام 2012 أخرى في ولاية أريزونا الأميركية، وأقيمت على حافة جرف مرتفع يطل على أخدود إنجه كوي الجبلي

‎[إقرأ أيضا]

منطقة “أورتاكوي” في إسطنبول.. تاريخ عريق وإطلالات مميزة

تقع منطقة أورتاكوي ضمن مقاطعة “بشكتاش” على ضفة مضيق البسفور من الجهة الأوروبية لاسطنبول، وتعتبر منذ تأسيسها إحدى أماكن الإقامة العريقة، إذ استضافت منذ القدم شعوبًا متنوعة من الأتراك واليونانيين والأرمن. تعرف أورتاكوي باسم “منتجع سلاطين” بني عثمان، لما تضمّه من العديد من معالمهم وقصورهم وآثارهم المهمة المطلّة مباشرة على البوسفور وتحت ظلال جسره. يأتي في مقدّمة هذه المعالم قصر “تشيران”

‎[إقرأ أيضا]

بحيرة “سبانجا”.. تنوع الجمال وتناغم الطبيعة

بطبيعتها الأخاذة، ومياهها العذبة، وخضرتها الناضرة، تظهر بحيرة “سبانجا” ذات المياه العذبة، لتكون من أكبر البحيرات الطبيعية القريبة من مدينة إسطنبول. تقع البحيرة بين خليج “ازميت” وسهول “ادابازارس”، على مساحة قدرها 45 كيلو متر مربع، ويصل عمقها إلى 52 متر تقريبًا. تبعد البحيرة حوالي ساعة ونصف عن مدينة إسطنبول، وهي تابعة لمحافظة “سكاريا”. فإلى جانب الطبيعة الخلابة التي تتمتع بها البحيرة،

‎[إقرأ أيضا]

بلدة تركية تستقبل من السياح 10 اضعاف سكانها خلال اجازة العيد

ترجمة وتحرير تركيا الان شهد ساحل منطقة “تشانارجيك” في مدينة “بودروم” جنوب غرب تركيا ازدحام كبير من المصطافين خلال اجازة عيد الاضحى. وقد وصف رئيس بلدية “تشانارجيك” و النائب في البرلمان التركي عن حزب الشعب الجمهوري “افني كورت” الوضع معتبرا اياه بركة العيد وقال “افني كورت”: “إن بلدتنا التي يبلغ عدد سكانها 30 الف نسمة

‎[إقرأ أيضا]