تركيا الآن.. عين على تركيا

تركيا وجهة شركات عالمية مشهورة للاستثمار.. تعرف عليها

219

أعلنت مجموعة من الشركات العالمية المشهورة, توجهها نحو الاستثمار في تركيا, التي تعتبر مركزا جذابا لدوران عجلة الاقتصاد من جديد.

وأكدت شركات الأثاث السويدية المعروفة بـ”إيكيا”, والأدوية الألمانية “بورينغر إنغلهام”, والملابس البولندية “إل ب ب”, والتعبئة والتغليف الدولية “دي دبليو روسابليس”, أنها ستفتح خطوط استثمار جديدة في تركيا.

وتعاني كبرى الشركات في العالم منذ العام الماضي بصورة واضحة, بسبب تفشي فيروس “كورونا”, ما أحدث اضطرابا واضحا في حركة التجارة العالمية, بجانب ظهور مشاكل أخرى تعوق دوران عجلة الاقتصاد العالمي.

ويأتي توجه الشركات الكبرى للاستثمار بصورة أكبر في تركيا, نظرا للزيادة الهائلة في تكاليف النقل, بجانب عجزها الكبير في مواجهة الطلب المتزايد, ناهيك على أن تركيا تعتبر مركزا اقتصاديا جذابا.

توسعة خط الإنتاج

وذكر كريم نيشل نائب المدير العام والمدير المالي لشركة “إيكيا” في تركيا, أنهم يخططون لتوسعة خط الإنتاج داخل البلاد.

وبيّن نيشل أن شركته تتجه لتصنيع خزائن الملابس والكتب والمطابخ بجانب تصنيع الكراسي ومستلزماتها وتصديرها أيضا.

أما شركة “إل ب ب”, فأكدت أنها ستحوّل قسما من قدراتها الإنتاجية من آسيا إلى تركيا, كون الأخيرة تمثل أحد المراكز التجارية الكبرى في أوروبا.

وكان مسؤولو الشركة قد عقدوا مؤخرا, اجتماعات مع ممثلي صناعة النسيج التركية, كون البلاد تعتبر الأفضل من ناحية الاستثمار والنقل واستمرارية سلسلة التوريد, بما يضمن زيادة القدرة الإنتاجية للشركة بصورة عامة.

مشروع ثنائي

من جانبها, ذكرت شركة “بورينغر إنغلهام”, أنها تعتزم زيادة استثماراتها في تركيا, إذ بدأت مشروعا ثنائيا مع شركة “عبدي إبراهيم” التركية للأدوية.

ويشمل المشروع الجديد بين “بورينغر إنغلهام” و”عبدي إبراهيم”, تصنيع أدوية لأمراض السكري,  والجهاز العصبي, والقلب, والأوعية الدموية, بجانب إجراء أبحاث سريرية ودراسات دوائية.

إقرأ أيضا: كيفية التخلص من السموم في الجسم دون استخدام الأدوية والعقاقير

وبحسب التقارير, فإن الشركة وضعت مبلغ 150 مليون ليرة “17 مليون دولار”, كاستثمار مبدئي, على أن يصبح المبلغ الإجمالي مليار ليرة “113.63 مليون دولار” في الفترة القادمة, لضمان توسعة خط الإنتاج.

في المقابل, وجّهت شركة “دي دبليو روسابليس” للتغليف, مجموعة من أنشطتها التجارية إلى تركيا في الفترة الأخيرة.

ويأتي توجه شركة التغليف العالمية إلى تركيا, بعد شرائها شركتي “إيتاب إنجكسيون” و”إيتاب دوغان” لإنتاج الصناديق والمنصات وحاويات التخزين والنقل.

وبصورة عامة, ترى هذه الشركات أن تركيا تعتبر بيئة استثمارية نموذجية, تمهد لعودة الاستقرار إلى صناعاتها, بسبب ارتفاع أسعار الشحن عالميا, ناهيك على أنها ستزيد من سلاسل إمداداتها إلى أوروبا وآسيا وإفريقيا.

رقم قياسي

وفي الوقت الذي بدأت فيه الشركة الكبرى الاتجاه إلى تركيا للاستثمار, سجّلت البلاد الشهر الماضي رقما قياسيا جديدا على صعيد الصادرات تجاوز 200 مليار دولار.

إقرأ أيضا: أردوغان: اقتصاد تركيا يواصل نموه بتسريع الاستثمار والإنتاج

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال كلمته في الجمعية العامة الـ28 لمجلس المصدرين الأتراك, إن بلاده تعيش سابقة تاريخية بوصولها لرقم قياسي من الصادرات.

وبيّن أن صادرات بلاده وصلت 211 مليار دولار, وهو أعلى رقم للصادرات في تاريخ تركيا على الصعيد الشهري ونصف السنوي والسنوي.

وأشار إلى أن التجارة ليست مجرد بيع وشراء كما يعتقد الكثيرون, متمنيا أن تتواصل حركة النهضة التجارية في بلاده.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد