تركيا الآن.. عين على تركيا

الشرطة التركية توقف صحفيا استهزأ بآيات من القرآن الكريم

3٬701

أوقفت الشرطة التركية، اليوم الجمعة، مدير التحرير السابق لتلفزيون Halk TV هاكان أيغون، وذلك بناء على شكوى تقدم بها المحامي التركي مصطفى أينال ضد أيغون بسبب إهانته لآيات من القرآن الكريم.

وأشارت الشرطة التركية في بيان، أنه “بناء على شكوى تقدم بها المحامي مصطفى أينال ضد المدعو هاكان أيغون في عدلية ميلاس بولاية موغلا، فقد تم اعتقال المدعو أيغون بتهمة الكراهية وازدارء الأديان، وفقا لطلب من المدعي العام في عدلية المدينة”.

وكان أيغون قد شارك في سلسلة تغريدات على حسابه في “تويتر”، إساءة لآيات من القرآن الكريم، واستخفافا بحملة “التضامن الوطني” لمحاربة فيروس “كورونا”.

وجاء في معرض الشكوى المقدمة للعدلية “قام المدعو هاكان أيغون بإهانة آيات من القرآن الكريم، في بلد يعتنق غالبية سكانه الدين الإسلامي، في محاولة له لتشويه معالم هذا الدين والسخرية من عقيدة المسلمين الذين يعيشون فيه، وذلك من خلال التلاعب بآيات من القرآن وتغيير معانيها من خلال استخدام ألعاب الكلمات والحروف”.

وأرفدت الشكوى “لقد قام أيغون بفعل قبيح لا يصدق، من خلال السخرية من معتقدات الناس وقيمهم، وهذه جريمة كراهية ضد المجتمع بأسره، وتشكل خطرا على الأمن والسلام المجتمعي، فإن الدين الإسلامي هو المصدر الأساسي لمعتقدات أغلبية المجتمع التركي”.

وأشار بيان صادر عن عدلية ميلاس، في ولاية موغلا غربي تركيا، أنه “وفقا للمادة 216 من القانون الجزائي التركي ينبغي حماية مشاعر الناس ومعتقداتهم، مع الحفاظ على حريتهم الشخصية وإبداء آراهم حيال جميع القضايا، لكن هذه جريمة ضد المجتمع وقيمه الدينية ولا يمكن للقانون حمايتها”.

وذكرت العدلية أنه “وفقا للمادتين 125 و126 من القانون الجزائي التركي فقد تقرر إدانة المدعو أيغون بتهمة التحريض على الكراهية وازدراء الأديان، وإيداعه السجن ريثما تنتهي التحقيقات”.

(وكالة أنباء تركيا)

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد