وضعيات جماع يعشقها الرجل وتكرهها المرأة

0 835

لا شك أن الجماع شيء ممتع يساعد على الشعور بالرضا بين الزوجين، ولكن مع ذلك فإن مطالب المرأة تختلف عن مطالب الرجل أثناء العلاقة ولا يجب أن تشعر بالسعادة بما يشعر به الرجل، لأن هناك مواقف جنسية يفضلها الرجل ولكن المرأة تكرهها لما تسببه.

وضعيات جماع يعشقها الرجل

وضعية القرفصاء: هذه الوضعية تضمن السيطرة الكاملة للزوج والايلاج العميق ولكن مع ذلك قد لا تكون هي نفسها بالنسبة للزوجة لذا يلزمها الاستلقاء على ظهرها ورجلاها مرفوعتان فوق رأسها ويجلس الرجل فوقها للإيلاج مما يسبب ألماً شديداً للزوجة، حيث قد يؤدي إلى إصابة الرقبة أو الساقين.

وضعية الفارس: على الرغم من التأثير اللطيف لهذا الوضع إلا أن الكثير من النساء لا يفضلن ذلك لأن هذا الوضع يؤكد على إبراز عيوب معينة في الجسم مثل البطن الكامل أو الترهل المحرج مما قد يجعلهن يفقدن إحساسهن بالإثارة والتشوش.

وضعية السجود: هذا وضع شائع لكن النساء لا تفضله لأنه مؤلم للغاية حيث أن الإيلاج يكون مباشرة إلى عنق الرحم مما يجعله أكثر ضرراً، ولا تستطيع النساء الحفاظ على مستويات مناسبة من التزليق المهبلي و تتعرض الركبتان والمرفقان لضغط كبير، مما قد يؤدي إلى حدوث كدمات.

وضعية المقص: وضع المقص الذي يستهدف تباعد الساقين هو أحد الأوضاع الجنسية الخطيرة حيث أنه يؤثر بشكل مباشر على عضلات الظهر وتتطلب المشكلة رفع المرأة وحملها في وضعية الوقوف مما يزيد من حجم المخاطرة و السقوط أو الإصابة في الظهر أو الساقين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.