إيطاليا توقع على “إعلان فرنسي” ضد نقل السفارة الأمريكية إلى القدس

وقعت إيطاليا على مقترح إعلان تقدمت به فرنسا لمجلس الأمن، مساء اليوم الجمعة، ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إعلان القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

وقال التلفزيون الإيطالي الحكومي، إن الإعلان يحمل عنوان “لا نوافق” على القرار الأمريكي ويتضمن موقفاً معارضاً له.

وأضاف أنه سيوقع على الإعلان أيضا باقي بلدان الاتحاد الأوروبي الأعضاء الحاليين في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، أي المملكة المتحدة (عضو دائم) والسويد (غير دائم)، إلى جانب فرنسا وإيطاليا.

وأوضح أن البيان ستتم تلاوته في وقت لاحق من اليوم.

واعترف الرئيس الأمريكي بالقدس عاصمة لإسرائيل يوم الأربعاء الماضي، وأمر ببدء إجراءات نقل السفارة إلى المدينة المقدسة.

وقال المندوب الإيطالي الدائم لدى الأمم المتحدة السفير سيباستيانو كاردي، “نعتقد أن وضع القدس كعاصمة مستقبلية لدولتين يحتاج إلى التفاوض بين إسرائيل وفلسطين في إطار عملية سلام تؤدي في نهاية المطاف إلى حل يقوم على وجود دوليين تعيشان جنبا إلى جنب في سلام وأمن”.

وجاء حديث كاردي، خلال جلسة الأمن الطارئة، المنعقدة مساء اليوم، لمناقشة التطورات اللاحقة للقرار الأمريكي، بحسب ما نقلته الخارجية الإيطالية.

وانضمت إيطاليا إلى عضوية مجلس الأمن الدولي في الأول من يناير/كانون الثاني 2017، كعضو غير دائم، وتنتهي عضويتها في 31 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

كان وزيرالخارجية والتعاون الدولي الإيطالي أنجيلينو ألفانو أعلن الخميس أن سفارة بلاده ستبقى في تل أبيب، مشدداً على التزام روما بالموقف الأوروبي والاجماع الدولي حول القدس، وضرورة السعي لحل مسألة القدس، كعاصمة مستقبلية لدولتين.

المصدر : الاناضول

اضف تعليق