عقب الهجوم الارهابي.. يلدريم يوجه رسالة الى الشعب التركي

دعا رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الخميس، المواطنين إلى “ضبط النفس”، إثر تعرض أنصار من حزبه “العدالة والتنمية”، لهجوم مسلح جنوب شرقي البلاد.

جاء ذلك في كلمة ألقاها يلدريم، في حي عمرانية بمدينة إسطنبول، أعرب فيها عن أمله في أن لا يحمل الهجوم “دوافع سياسية”، مشدداً على أنه “ما من شيء أكثر قيمة من حياة الإنسان”.

وفي وقت سابق مساء اليوم، قتل 3 أشخاص وأصيب 9 آخرين بجروح، في هجوم استهدف أنصار حزب “العدالة والتنمية”، في قضاء سوروج، بولاية شانلي أوروفة، وفق بيان الولاية.

وقال رئيس الوزراء: “آمل أن يكون حادثاً عرضياً ولا يحمل دوافع سياسية، وفيما إذا كان عكس ذلك، فإن النتائج ستكون مختلفة”.

وأضاف: “أدعوا مواطني بلادنا إلى ضبط النفس في هذه الأيام المباركة ونحن نقبل على الانتخابات (الرئاسية والبرلمانية المقررة في 24 يونيو/حزيران الجاري)”.

وأوضح بيان ولاية شانلي أوروفة، أن اشتباكًا وقع ظهر اليوم بالتوقيت المحلي، أثناء زيارة أجرتها مجموعة من أنصار وكوادر حزب العدالة والتنمية، بينهم النائب البرلماني، إبراهيم خليل يلدز، لعدد من المحلات التجارية في سوروج.

وأكد البيان أن الاشتباك أسفر عن مقتل 3 أشخاص، وإصابة 9 آخرين بجروح، اثنان منهم حالتهما خطيرة، مشيراً أن 5 مصابين من أقارب النائب “يلدز”.

تركيا الان + وكالات

اضف تعليق