الممثلة التركية أمينة جاهوفيتش تنتقل إلى منزل جديد قريب من طليقها

قامت المغنية والممثلة التركية الجنسية والصربية الأصل أمينة جاهوفيتش الشهيرة بليلى بإخلاء منزلها في منطقة “بيكوز” إلى منزل جديد في منطقة “بشيكتاش” حتى يكون أبناؤها قريبين من مدرستهم،ومن منزل والدهم وطليقها المغني التركي مصطفى صندل الذي سيكون جاراً بعيداً لها،حيث لا يفصل منزلها عن منزله سوى بضعة مئات من الأمتار.

 

ويتميز المنزل بأنه واسع وفاخر ومطل على البحر الأسود،وإيجاره مرتفع ويبلغ “40” ألف ليرة تركية أي ما يوازي 8 آلاف دولار شهرياً. وكانت أمينة قد بدأت حياة جديدة مع أبنائها بعد طلاقها من زوجها في جلسة واحدة عام 2018 الماضي.

ومازالت أمينة جاهوفيتش تركز على الغناء والحفلات في تركيا والخارج،ومعتزلة التمثيل حتى إشعار آخر.

وتواصل حياتها الفنية بنجاح،وتتدرب على الملاكمة لتثبت قدرة المرأة على مواصلة حياتها بجرأة وثقة كبيرة بعد الطلاق.

 

.

وكالات