وزيرة تركية: بلادنا مصدر قوي في الموارد البشرية

قالت وزيرة الأسرة والعمل والخدمات الاجتماعية التركية، زهراء زمرد سلجوق، إن بلادها تعد مصدرا قويا من ناحية الموارد البشرية.

جاء ذلك في كلمة لها، الخميس، أمام الجمعية العامة لمؤتمر العمل الدولي بنسخته الـ 108 في مدينة جنيف السويسرية الذي تشرف عليه منظمة العمل الدولية.

وأشارت سلجوق إلى أن الاقتصاد العالمي سار نحو عصر جديد، مضيفة: “دخلت قواعد الإنتاج والاستهلاك في تغيير ملحوظ في المحتوى والحجم، والعيش في عصر الرقميات جلب معه فرصا وصعوبات لا مثيل لها، فالتحولات التكنولوجية تخلق معها فرص عديدة من أجل أعمال جديدة”.

ولفتت إلى أن 14 بالمئة من الأعمال تواجه خطر الزوال بسبب التشغيل الآلي، مبينة أن ذلك خلق حاجة للتركيز على تطوير سياسات تركز على الإنسان من أجل توفير انتقال سلس من قوة العضلات إلى قوة العقل.

وأكدت الوزيرة التركية أن النمو القوي يكون عبر الإنتاج ذو القيمة المضافة والمعتمد على التكنولوجيا، وشددت على وجودب إيلاء أهمية خاصة للاقتصاد الأخضر والريفي من أجل نمو مستدام ومتوازن.

وقالت: “ولكن دون الموارد البشرية فإن كل هذه الجهود ستذهب سدى. تركيا محظوظة من هذه الناحية لاعتبارها مصدرا قويا من جهة الموارد البشرية، فمتوسط العمر في تركيا يبلغ 76 عامًا، و40 بالمئة من السكان يبلغون تحت 24 عامًا”.

وأردفت: : القوة العاملة لدينا أكثر من 32 مليون شخص وهذا الرقم أكثر من عدد سكان 17 بلدًا حول العالم”.

المصدر/A.A