تعرف علي أبرز نقاط الخطة التنموية الـ 11 التي أعلنت عنها الحكومة التركية

أعلنت تركيا عن الخطة التنموية الحادية عشرة التي من المستهدف أن تساهم في تحقيق أهدافها لعام 2023 وتعزز من الإنتاج، والرفاه والمشاركة العادلة للموارد.

وأشاد عالم الأعمال والتجارة في البلاد، بالخطة المذكورة، واصفين إياها بالوثيقة الهامة التي تمنح الأولوية للإنتاج ذو القيمة المضافة، وتعزز من مكانة الإنتاج الصناعي.

رئيس غرفة تجارة إسطنبول، شكيب أوداغيتش، أعرب عن اعتقاده بإمكانية تبني تركيا نموذج تنمية ونهضة جديدة قائمة على التكنولوجيا الحديثة، بفضل هذه الخطة.

وأوضح أن التطرق المفصل في الخطة الجديدة، إلى الاستثمارات المتعلقة بالجانب اللوجيستي، والموارد الإنسانية، والتعليم والتحول الرقمي والتي يحتاجها قطاع الإنتاج، يتطابق بشكل كامل مع توقعات عالم الأعمال.

بدوره، تطرق الخبير الاقتصادي التركي، البروفسور كرم ألقين، إلى أبرز النقاط التي تضمنتها الخطة، وذلك في مقال له بصحيفة “صباح” التركية.

وقال “ألقين” إن الخطة التنموية الـ 11، تكشف عن الخيوط الأولى عن الخطوات التي من شأنها نقل تركيا من نظام الإدارة التقليدي إلى آخر قائم على التكنولوجيا الحديثة والعقل والعلم، كما أنها تعطي الأولوية لنظام اقتصادي يراعي كافة الظروف البشرية والاجتماعية، ويستهدف تعزيز الرفاه، والقيمة المضافة والمشاركة العادلة للموارد.

وأوضح الخطة التنموية تستند إلى 5 أسس تتمثل في تعزيز التنافسية الإنتاجية، واقتصاد قوي ومستقر، والإنسان النوعي والمجتمع الراسخ، والمدن الحيوية والبيئة المستدامة، ودولة القانون.

وأشار إلى أنه من المستهدف في هذا الإطار، أن يحقّق القطاع الصناعي نمواً بنسبة 5.7 بالمئة في الفترة بين عامي 2019-2023، وأن تصل حصتها ضمن الناتج المحلي الإجمالي، إلى 24.2 بالمئة.

وإلى جانب التركيز على زيادة نسبة الإنتاج المحلي في سائر القطاعات المختلفة، تستهدف الخطة التنموية منح الأولوية لبعض قطاعات الإنتاج مثل الكيمياء، والأدوية، والآلات، والأجهزة، والمعدات الكهربائية والسيارات؟

كما تعد صناعة السفن واليخوت ضمن القطاعات التي منحت لها الأولوية في الخطة التنموية الجديدة، إلى جانب قطاعات الزراعة، والسياحة والصناعات الدفاعية.

من بين الأهداف الأخرى للخطة التنموية الحادية عشرة هي رفع عائدات صادرات السلع والبضائع إلى ما بين 226- 230 مليار دولار، ورفع إيرادات صادرات الخدمات إلى ما بين 78 – 82 مليار دولار، بين عامي  2019 – 2023.

وعلى صعيد القطاع السياحي، من المستهدف أن تصل أعداد السياح القادمين إلى تركيان إلى 70 مليون سائح بحلول 2023، مع عائدات سياحية تصل 65 مليار دولار.

وفيما يخص الدخل القومي، من المستهدف بحسب الخطة الجديدة أن يصل إلى 12 ألف و500 دولار.

.

وكالات