على غرار إسطنبول.. ولاية بورصة تطلق حملة ضد المخالفين

 

أعلن “يعقوب جان بولات” ،والي ولاية بوصة “يعقوب جان بولات” عزم ولايته إطلاق حملة لتصحيح أوضاع اللاجئين المقيمين في الولاية بشكل غير قانونية.

 

وكشف “يعقوب جان بولات” عن تفاصيل الاجتماع الذي عقده وزير الداخلية التركي سليمان صويلو حول أوضاع اللاجئين المقيمين في الولاية بشكل غير قانونية.

وقال “يعقوب جان بولات” إن إجمالي أعداد السوريين المقيمين في الولاية يبلغ 175 ألف و584، من بينهم 48 ألف و701 سوري لديهم تصاريح إقامة، فيما حوالي 100 ألف سوري يقيمون في الولاية من دون تصاريح .

 

وبين أنه سينشر في 30 تشرين الثاني، تعميما حول السوريين، حيث سيتم بعده توجيه كل من يقيم في الولاية بصورة مخالفة إلى الولايات التي توجد قيودهم فيها.

وأوضح أن الاجتماع تطرق إلى اللوحات التجارية، إذ سيتم العمل على استبدال العربية بأخرى تركية، على أن يتم إفراد 75 بالمئة من المساحة للغة التركية، و25 بالمئة للغة العربية.

 

وبين أن الولاية ستلاحق الشركات التي توظف السوريين من دون تراخيص عمل، حيث سيتم فرض غرامات مالية في حال التأكد من توظيف سوريين من دون أذون عمل.

وذكر أن السلطات التركية ستلاحق المحال التجارية السورية غير المرخّصة، وحثّها على اتّباع الإجراءات اللازمة، لجعل أوضاعها قانونية على غرار المحال التركية .

 

وأضاف بأنّ السلطات التركية، وعقب التعميم الذي سيتم نشره مستقبلا، ستعمل على ترحيل السوريين المقيمين بصورة غير قانونية -في حال إلقاء القبض عليهم- إلى مراكز الإيواء التي تحددها وزارة الداخلية.

 

 

.

وكالات