تركيا الآن.. عين على تركيا

اردوغان يتحدى كليجدار اوغلو

4٬892

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الجمعة، استعداده للاستقالة مباشرة من رئاسة الجمهورية التركية، في حال أثبت زعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو، صحة ادعاءات لقائه مع نائب من حزب الشعب الجمهوري المعارض.

وتتداول الأوساط السياسية والإعلامية في تركيا منذ 3 أيام، مقالة للكاتب رحمي طوران في صحيفة سوزجو المعارضة.

وادعى طوران في زاويته أن أحد نواب حزب الشعب الجمهوري، اجرى يوم 9 نوفمبر الجاري، زيارة إلى المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، والتقى مع أردوغان سراً.

وزعم طوران أن أحد العاملين في المجمع الرئاسي، أبلغه بأن النائب البرلماني المعارض، زار المجمع الرئاسي بسيارة مدنية، تم تغيير لوحتها الرقيمة.
وأضاف طوران قائلا: “حسب المصدر الذي نقل لي نبأ هذا اللقاء، فإن الرئيس أردوغان عرض على النائب المعارض أن يترشح لرئاسة حزب الشعب الجمهوري، قائلا له، إن في استلامك رئاسة الحزب، منفعة كبيرة للبلاد”.

وأمس الخميس، وُجه لزعيم حزب الشعب الجمهوري كمال كليجدار أوغلو سؤال حول هذا الادعاء، فقال: “نعم هذا ادعاء صحيح وأردوغان يريد أن يزرع فتنة داخل حزبنا”.

واليوم الجمعة، وفي خطاب أمام حشد من أنصاره، تحدى الرئيس رجب طيب أردوغان زعيم المعارضة بالقول: “إنني مستعد للاستقالة من رئاسة الجمهورية مباشرة في حال أثبت صحة مزاعم لقائي بنائب من حزبك، فإن لم تستطع إثبات ذلك، فهل تتعهد بالاستقالة من رئاسة حزبك كما أتعهد أنا”.

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. ايدن يقول

    حزب الشعب الجمهوري هو فتنة بذاته فكيف يزرع اردوغان الفتنة . حزب الشعب الجمهوري عدو تركيا من يوم تاسيسها ولحد اليوم.
    لينشر حزب الشعب الجمهوري انجازاته التي خدمت تركيا منذ تاسيسها لليوم .لانرى الا البعد عن الاسلام و الخيال الاوربي المخالف للاخلاق و القيم وهدم وتضعيف تركيا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد