تركيا الآن.. عين على تركيا

هكذا تتجنب الوقوع في شباك المحتالين عند شراء هدايا عيد الحب عبر الإنترنت

161

حذر خبراء تكنولوجيا المعلومات وجمعيات المستهلكين من الوقوع في حيل شبكات المحتالين عبر الإنترنت عند شراء هدايا عيد الحب في 14 فبراير الجاري.

وقال رئيس جمعية المستهلكين ليفينت كوتشوك، وفق ترجمة موقع “تركيا الآن” إن التسوق عبر الإنترنت، الذي زاد مع الوباء، شهد الذروة في أسابيع الأيام الخاصة، واستغله المحتالون.

وأكد كوتشوك أن المستهلكين يجب أن يفضلوا المواقع الموثوقة أولاً، مشيرًا إلى أن تحديد الحاجة بشكل صحيح وإجراء بحث عن الأسعار سيجعل الطرفين سعيدين.

ولفت إلى أن “الأفراد والشركات الخبيثة يمكن أن تضرب المستهلكين في الأيام الخاصة.

وأضاف “يجب أن يتسوق عملاؤنا بالتأكيد من مواقع الويب المعروفة والموثوقة، وعلى وجه الخصوص، يعد التسوق على وسائل التواصل الاجتماعي قنبلة موقوتة”.

وتابع “فالمنتجات التي يتم الترويج لها لا تكون في أيديهم في كثير من الأحيان، وأثناء الترويج للعلامات التجارية المعروفة، يكون السعر أقل بكثير من قيمة السوق من حين لآخر يتم طلب بعض الأسماء المشهورة، ومن أهم القضايا في وسائل التواصل الاجتماعي إضفاء الطابع المؤسسي”.

ولفت إلى أن المحتالين يمكنهم أحيانًا نسخ مواقع التسوق المهمة المعروفة وتزييفها.

وقال: “إنهم يحاولون الحصول على معلومات وكلمات المرور المصرفية وبطاقات الائتمان بهذه الطريقة”.

وأشار كوتشوك إلى وجوب استخدام طريقة التسليم الخاضعة للرقابة في التسوق عبر الإنترنت، والتأكيد أنه إذا لزم الأمر، ينبغي تفضيل خيار الدفع عند الباب.

وأضاف “بالإضافة إلى ذلك، يحق لعملائنا الانسحاب في غضون 14 يومًا دون أي مبرر وفقًا لأحكام قانون حماية المستهلك رقم 6502 عند حدوث مشكلة وإرجاع المنتج”.

من ناحية أخرى، قال رئيس جمعية حماية المستهلك عزيز كوتشال إن الأيام والأسابيع الخاصة مثل عيد الحب توجه المستهلكين إلى التسوق بشكل مفرط، وقال إنه يجب تجنب الهدايا الفاخرة والمكلفة قدر الإمكان.

وأشار كوتشال إلى ضرورة الاحتفاظ بالقسائم والفواتير بعد التسوق.

وأشار كوتشال إلى أن المستهلكين قد يحاولون الاستفادة من خصومات ضخمة، “لكن يجب الانتباه إلى أن الخصومات غير العادية والمستحيلة”.

أما رئيس جمعية تكنولوجيا المعلومات والأمن السيبراني يافوز سلطان سليم يوكسيل فقال إن المحتالين زادوا عبر الإنترنت بعد الجائحة.

وأكد ضرورة التحقق مما إذا كان الموقع حقيقياً حتى لا يقع في شبكة من المحتالين الافتراضيين عند محاولة التسوق.

وشدد على أهمية التحقق مما إذا كان الموقع يحتوي على شهادة أمان أم لا، ويبدأ بـhttps.

وأضاف يوكسيل أنه إذا لم يصل المنتج في المواعيد المحددة، فيمكن فحص تحركات البنك بسرعة ويمكن للشركة رؤية المعلومات الواردة.

المصدر: تركيا الآن

 

اقرأ المزيد/

الأعلى منذ 72 عامًا.. تركيا تكسر سجلات درجات الحرارة القصوى

القبض على عشرات المهاجرين السوريين في إسكي شهير

الإعلان عن معدل البطالة في تركيا

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد