تركيا الآن.. عين على تركيا

شاهد… الرئاسة التركية تنشر فيلما حول “مسيرة البلاد الديمقراطية”

62

نشرت دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فيلما قصيرا حول مسيرة الديمقراطية في البلاد، ضمن فعاليات احتفال تركيا بيوم “الديمقراطية والوحدة الوطنية”.

ويتناول الفيلم مسيرة الديمقراطية التركية من خلال عرض قصة مسنة تركية عاصرت ثلاث انقلابات عسكرية كان آخرها، انقلاب 15 يوليو/ تموز 2016.

وتظهر المرأة المسنة في الفيلم، وهي فتاة تسمع عبر المذياع نبأ وقوع الانقلاب العسكري في 27 مايو/ أيار 1960، لتسرع إلى الباب وتغلقه بشكل محكم.

وتظهر المرأة المسنة في المشهد الثاني مع ابنتها وحفيدتها الرضيعة، خلال انقلاب 12 سبتمبر/ أيلول 1980، لتسرع أيضا إلى الباب وتغلقه بشكل محكم.

وفي المشهد الثالث، تخرج المرأة المسنة مع ابنتها وحفيدتها التي كبرت ليقاومن معا الانقلابيين في 15 يوليو/ تموز 2016، بعد انقلابيين عسكريين لم تستطع مع ابنتها من الخروج من منزلهما.

وفي نهاية الفيديو يظهر صوت يقول “لن يُغلق مجددا باب الديمقراطية التي فتحها الشعب”، مرفقا بعبارة “إلى جميع شهدائنا وجرحانا وشعبنا مع الاحترام والامتنان والدعاء..”.

والاثنين، تحتفل تركيا بيوم “الديمقراطية والوحدة الوطنية”، حيث تشهد البلاد والبعثات والممثليات الدبلوماسية التركية في الخارج، أنشطة وفعاليات لتخليد ذكرى إفشال المحاولة الانقلابية، التي راح ضحيتها 251 شهيدا.

يشار إلى أن تركيا شهدت في يوليو/ تموز 2016 محاولة انقلابية فاشلة نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع لمنظمة “غولن” الإرهابية.

وحاول الانقلابيون السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية، واغتيال الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقوبلت محاولة الانقلاب باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، ما أجبر الانقلابيين إلى سحب آلياتهم العسكرية من المدن، وإفشال مخططهم الانقلابي. المصدر/A.A

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد