أردوغان يضع شرطا للالتزام بالاتفاقيات مع الولايات المتحدة وروسيا

0 764

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، إن بلاده ستلتزم باتفاقياتها مع أميركا وروسيا بشأن سوريا طالما التزم البلدان بوعودهما.

وأضاف أردوغان، أن إرهابيي “ي ب ك/بي كا كا” لم يغادر تل رفعت ومنبج في سوريا رغم الاتفاقات مع واشنطن وموسكو.

جاء ذلك في خطاب ألقاه الثلاثاء، أمام الكتلة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية الحاكم بالعاصمة أنقرة.

وأشار الرئيس التركي الى ان” الولايات المتحدة لا تزال مع الأسف تسير دوريات مع تنظيم “ي ب ك/ ب ي د”… كيف سنفسر قيام واشنطن بدوريات مع تنظيمات إرهابية؟ هذا لم يكن واردا في تفاهمنا”.

وخاطب أردوغان واشنطن قائلا: “عندما لا تدرجون في تقاريركم تنظيم “ي ب ك/بي كا كا” على أنه إرهابي، هل تصبح هذه التنظيمات الملطخة أيديهم بالدماء بريئة؟ بالطبع لا”.

وأكد أردوغان أن تركيا ستواصل القضاء على أي تهديد إرهابي سواء من داخلها أو خارجها دون النظر إلى من يقف وراءه.

وتابع أردوغان قائلا: “تركيا ستبقى في الأراضي العراقية والسورية حتى تحريرها من التنظيمات الإرهابية وعلى الجميع أن يعي ذلك جيدا”.

وأبرمت تركيا، اتفاقين منفصلين مع الولايات المتحدة وروسيا، بشأن انسحاب إرهابيي “ي ب ك/بي كا كا”، من”المنطقة الآمنة” التي تعتزم إقامتها في شمال شرق سوريا. وفي حين قالت واشنطن وموسكو إن المقاتلين غادروا، وأكد أردوغان أن هذا لم يحدث.

وشنت تركيا، الشهر الماضي، عملية عسكرية “نبع السلام” شمال سوريا٬ في أعقاب قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب سحب قوات بلاده من المنطقة.

وتطرق اردوغان في كلمته إلى زعيم منظمة “غولن” الإرهابي، واصفا إياه بأنه “مشروع” ولذلك فإنه يعيش في منزل فخم على مساحة 400 دونم في الولايات المتحدة.

والأحد، لم تذكر الخارجية الأمريكية في تقريرها حول الإرهاب لعام 2018، تنظيمي “غولن” و”ي ب ك” الإرهابيين بالإسم، واستعاضت عن ذلك بالإشارة إلى “امتدادات منظمة بي كا كا في سوريا”.

وانتقدت تركيا التقرير معتبرة ذلك مثالا بارزا على نهج المعايير المزدوجة.

المصدر: تركيا الان + وكالات

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.