تركيا الآن.. عين على تركيا

أنقرة تحذر من مشاركة أتباع “غولن” الإرهابية باجتماعات منظمة الأمن والتعاون الأوروبي

279

حذر وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، الخميس، من مشاركة أتباع منظمة “غولن” الإرهابية في بعض اجتماعات منظمة الأمن والتعاون الأوروبي.

جاء ذلك في كلمة له خلال مشاركته في الجلسة الأولى للاجتماع السادس والعشرين لمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي المنعقد في العاصمة السلوفاكية براتيسلافيا.

وقال تشاووش أوغلو، إن أتباع منظمة “غولن” الذين يشاركون في بعض اجتماعات منظمة الأمن والتعاون الأوروبي، متورطون بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي استهدفت النظام الديمقراطي في تركيا.

ودعا تشاووش أوغلو الدول الأعضاء في المنظمة، إلى مساعدة ألبانيا التي تعرضت لزلزال مدمر قبل عدة أسابيع.

كما أشار إلى أهمية وحدة الأراضي الأوكرانية بما في ذلك شبه جزيرة القرم، وأكد على احترام سيادة هذا البلد.

ولفت إلى أهمية الكفاح ضد كافة أشكال الإرهاب، معربا في هذا السياق عن أمله في أن تتوصل الدول الأعضاء إلى بيان مشترك يدين تعاظم ظاهرتي العنصرية والاسلاموفوبيا.

وشدد على ضرورة إيجاد حل لأزمة إقليم “قرة باغ” في أذربيجان بشكل يتوافق مع القوانين الدولية.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992 نحو 20% من الأراضي الأذرية التي تضم إقليم “قره باغ” (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتَي آغدام، وفضولي.

وتسبب النزاع بين الجانبَين في تهجير نحو مليون أذري من أراضيهم ومدنهم؛ فضلا عن مقتل نحو 30 ألف شخص.

.

المصدر/ A.A

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. انور يقول

    انا كمواطن غير تركي لا افهم موقف منظمة “غولن” اهي تعمل لصالح تركيا ام لصالح اعداء تركيا. اهم خونة ماسونيون مثل ما كانت منضمات ماسونية في اواخر الفترة العثمانية ام هم مجرد مجموعة اصلهم غيرمسلمين و يريدون الخراب لتركيا و شعبها. في اي الحالتين هم مخربون جهلة وحاقدين مآجورين لتخريب بلد اسلامي. بآسم الاسلام يخربون و يهدمون الاسلام.
    الَّذِينَ ضَلَّ سَعْيُهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ يَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ يُحْسِنُونَ صُنْعًا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد