تركيا الآن.. عين على تركيا

إصابة رئيسة وزراء أوكرانيا السابقة بكورونا

258

أصيبت يوليا تيموشينكو ، رئيسة وزراء أوكرانيا السابقة، زعيمة الكتلة البرلمانية عن حزب “باتكيفتشينا” (الوطن)، بفيروس كورونا.

 

وقالت السكرتيرة الصحفية لمكتبها مارينا سوروكا، عبر فيسبوك، إن “التحاليل أثبتت إصابة رئيسة وزراء أوكرانيا السابقة يوليا تيموشينكو

بفيروس كورونا”.

 

إقرأ إيضا : ما هي عبارة الرئيس أردوغان التي أثارت غضب الروس بأوكرانيا؟! (فيديو)

 

وأضافت سوروكا “إنها في حالة خطيرة ، كما أصيب زوجها وابنتها”.

 

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا في أوكرانيا 105 آلاف شخص، وسجلت أكثر من ألفين و 300 حالة وفاة منذ بدء تفشي الوباء.

 

ومنذ مطلع أغسطس/ آب الجاري، تم تقسيم المناطق الأوكرانية إلى أربع مناطق، حيث يتم تطبيق قيود مختلفة حسب حالة

تفشي الوباء.

 

يوليا فولوديميريفنا تيموشينكو

 

يوليا فولوديميريفنا تيموشينكو هي سياسية أوكرانية. شاركت في قيادة الثورة البرتقالية. كانت أول امرأة يتم تعيينها كرئيس وزراء لأوكرانيا،

تولت منصب رئاسة الوزراء من 25 يناير إلى 8 سبتمبر 2005، وتولته مرة أخرى من 18 ديسمبر 2007 إلى 4 مارس 2010.

 

وهي زعيمة حزب كل الأوكرانيين الذي يعد أكبر الأحزاب المعارضة في البلاد. حيث حصل الحزب في الانتخابات البرلمانية الأوكرانية

عام 2012 على ثاني أكبر عدد من الأصوات، وحصل على 101 مقعدا من مقاعد البرلمان البالغ عددها 450 مقعدا.

 

حصلت تيموشينكو في الانتخابات الرئاسية الأوكرانية 2014 على 12.81٪ من الأصوات، وجاءت في المرتبة الثانية بعد بترو بوروشنكو

الذي فاز في الانتخابات ب 54.7٪ من الأصوات. حصلت تيموشينكو على المركز الثاني في الانتخابات الرئاسية الأوكرانية 2010،

وخسرت بفارق 3.5 نقطة مئوية للفائز فيكتور يانوكوفيتش.

 

وبعد الانتخابات الرئاسية لعام 2010، وجهت إليها عدة قضايا جنائية. وفي 11 تشرين الأول / أكتوبر 2011، أدينت بتهمة الاختلاس

وإساءة استعمال السلطة، وحكم عليها بالسجن لمدة سبع سنوات وأمرت بدفع مبلغ 188 مليون دولار. واعُتبرت النيابة العامة

منحازة سياسياً من قبل العديد من الحكومات – وأبرزها الاتحاد الأوروبي، الذي دعا مرارا وتكرارا من أجل الإفراج عن تيموشينكو

كشرط أولي للتوقيع على اتفاق الشراكة بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، والمنظمات الدولية مثل هيومن رايتس ووتش

و منظمة العفو الدولية، وأفرج عنها في 22 شباط عام 2014، في الأيام الختامية لثورة الميدان الأوروبي، بعد إعادة النظر في

القانون الجنائي الأوكراني. تم إعادة تأهيلها رسميا في 28 فبراير 2014. أغلقت المحكمة الأوكرانية العليا والمحكمة الأوروبية

لحقوق الإنسان بعد الثورة الأوروميدية مباشرة القضية حيث ذكرت أن تيموشينكو “لم ترتكب أي جريمة”.

 

في عام 2005 تم وضع تيموشينكو في المركز الثالث في قائمة مجلة فوربس لأقوى النساء في العالم. (انظر: قائمة فوربس لأكثر

النساء تأثيرا في العالم)

 

تسعى تيموشينكو جاهدة لاندماج أوكرانيا في الاتحاد الأوروبي وتعارض بقوة عضوية أوكرانيا في الاتحاد الجمركي الأوراسي.

 

رئيسة وزراء أوكرانيا السابقة يوليا تيموشينكو
رئيسة وزراء أوكرانيا السابقة يوليا تيموشينكو

 

.

المصدر/ وكالات

 

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد