أزمة لـ معلمة سعودية بسبب “واتس آب”

0 872

تعرضت معلمة سعودية لأزمة بسبب تطبيق ” واتس آب ” الشهير، تزامنًا مع جائحة كوورنا.

واشتكت السيدة التي تعمل معلمة في إحدى المدارس الأهلية في السعودية من عدم تسلمها راتبها لشهرين، بسبب غيابها عن

إلقاء بعض الدروس عبر تطبيق “واتساب” أثناء تعليق الدراسة بسبب جائحة كورونا.

وأثناء تعليق الدراسة للفصل الدراسي الثاني في شهر رجب طلبت إدارة المدرسة منها وزميلاتها المعلمات إكمال الدروس عن

طريق “الواتساب” وإنشاء مجموعة لكل فصل.

وفعلت ذلك واستمر تدريس الطالبات عن طريق المجموعة حتى إتمام المنهاج واعتماد النتائج للطالبات في نظام “نور” حينها،

لكن إدارة المدرسة لم تقم بصرف رواتب الشهرين، وهما رجب وشعبان، بحجة الغياب رغم أن الدراسة في تلك الفترة كانت

معلقة بسبب الجائحة، وتم اعتماد “واتساب” كوسيلة للحضور وإلقاء الدروس.

وأضافت أن المدرسة ألغت لاحقا العقد دون إنذار مسبق، وتواصلت مع المالكة ووعدت المعلمة بتسليم الرواتب في أقرب

وقت، ولم تف بوعدها.

وناشدت المعلمة المسؤولين في قسم التعليم بجدة بضرورة فتح ملف تحقيق والوقوف على معاناتها مع المدرسة وإنصافها أسوة بزميلاتها اللاتي تسلمن كامل رواتبهن دون نقص.

إقرأ إيضا : واتساب يعتزم إرجاع ميزة طال افتقادها

وسجلت السعودية،أمس الأحد، أدنى رقم إصابات بفيروس كورونا منذ منتصف إبريل الماضي، وأعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 910 إصابات جديدة وتعافي 12260 حالة ووفاة 30.

وسجلت مكة المكرمة 66 إصابة جديدة، وجدة 64، والرياض 45.

وقال متحدث وزارة الصحة، إن الحالات النشطة تنخفض وهي في مستوى 21,284، مشيرا إلى أن الحالات الحرجة تشهد نزولا شكل الثلث حيث وصلت إلى 1545.

كما أضاف “نصف الحالات التي تُرصد حاليًا بالرغم من الانخفاض، ارتبطت بعدم التزام البعض من فئة الشباب بالإجراءات الوقائية”.

وشدد على أن “العودة بحذر للأماكن العامة أمر مهم جدًا، وتعني تطبيق الاحترازات البسيطة جدًا ذات النتائج الكبيرة”.

.

المصدر/ وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.