تركيا تهدد بخطوات وتعلق على قرار أمريكا رفع حظر التسليح عن قبرص

0 477

علقت وزارة الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، على قرار أمريكا برفع حظر التسليح عن قبرص، معتبرة أنه قرار من شأنه أن “يسمم أجواء السلام” في المنطقة.

وأكدت الخارجية التركية في بيان لها نشر اليوم، أن قرار واشنطن رفع حظر السلاح عن قبرص من شأنه أن “يسمم أجواء السلام ولا

يتماشى مع روح التحالف”.

وشدد بيان الخارجية التركية على أنه في حال لم تتراجع واشنطن عن قرارها برفع حظر التسليح عن قبرص، فإنها ستعمل على

“اتخاذ خطوات مماثلة”.

وصوت الكونغرس الأمريكي في شهر مارس/ آذار الماضي على قرار ينص على رفع الحظر الذي تم فرضه على قبرص في وقت سابق،

والذي ينص في بنوده على إيقاف سباق التسلح وتخفيف العنف بهدف نشر السلام في المنطقة، بحسب موقع “أخبار الدفاع والتسليح”.

وضغط كل من السيناتور الديمقراطي روبرت ميندينيز، والجمهوري ماركو روبيو، من أجل الحصول على قرار الكونغرس السابق،

منوهين إلى أن هدفهم من القرار هو تشجيع التعاونِ المتنامي بين قبرصْ واليونانِ وإسرائيل.

وتأتي هذه التصريحات في وقت تشهد فيه منطقة حوض المتوسط توترا كبيرا بين تركيا واليونان وقبرص، بسبب خلافات

عميقة حول الحدود البحرية لكل منها وحقوق التنقيب عن الغاز والنفط في المتوسط.

إقرأ إيضا :  “أوروتش رئيس” التركية تستعد للإبحار قبالة جزيرة قبرص

من جانب آخر، شدد رئيس الوزراء أرسين تتار، في بيان، أن هذا القرار لن يساهم سوى في زيادة ابتعاد الجانب الرومي

عن التفاوض، وكسب الولايات المتحدة للأموال.

وأكد على أن اتخاذ مثل هكذا قرار في وقت تزداد فيه عمليات الاستفزاز الرومية واليونانية في المنطقة، لا يليق بدولة تتمتع

بالعضوية الدائمة في مجلس الأمن مثل الولايات المتحدة.

ودعا تتار، واشنطن للتراجع فورا عن هذا الخطأ، مشددا على تمسك بلاده وتركيا بحقوقهما في المنطقة.

بدوره، قال قدرت أوزرساي، نائب رئيس الوزراء ووزير خارجية شمال قبرص، إن “رفع الولايات المتحدة حظر السلاح عن قبرص

الرومية يعتبر مخيبا للآمال الرامية لإحلال السلام والاستقرار في المنطقة”.

وفي وقت سابق الثلاثاء، قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية مورغان أورتاغوس، في بيان، إن واشنطن رفعت حظر

السلاح عن قبرص الرومية، للسنة المالية 2021.

وأضافت أن وزير الخارجية مايك بومبيو، أبلغ رئيس إدارة قبرص الرومية نيكوس أناستاسياديس بالقرار، خلال اتصال هاتفي.

.

المصدر/ وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.