تركيا الآن.. عين على تركيا

الاقتصاد التركي يحقق تعافيا قويا بعد موجة كورونا الأولى

257

عدلت “منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية”، توقعاتها إيجابيا بخصوص مقدار الانكماش في الاقتصاد التركي لعام 2020، من 1.3 إلى 0.2%.

وأوضحت منظمة التعاون في تقريرها، اليوم الخميس. أن الاقتصاد التركي شهد تعافيا كبيرا بعد الموجة الأولى من فيروس كورونا.

وأضاف البيان أن التوقعات تشير إلى انكماش الاقتصاد التركي حوالي 0.2% في 2020، عوضا عن المتوقع في وقت سابق بنسبة 1.3%.

توقع التقرير، بلوغ معدل النمو في الاقتصاد التركي بنسبة 2.6% في عام 2021، ونسبة 3.5% في العام 2022.

وبشأن البطالة، توقعت منظمة التعاون بلوغ المعدل 13.7% في عام 2021، ونسبة 14.5% في العام 2022.

وأشاد التقرير بالبنية التحتية الصحية القوية في تركيا، مشيرا أن القيود المفروضة نجحت في السيطرة بفعالية على عدد الإصابات بفيروس كورونا.

كما وأضاف أن السياسات المالية شجعت التوسع الائتماني الكبير. بجانب الدعم المالي الكبير للشركات والعمالة والأسر في الجائحة.

يشار أن البنك الدولي عدل توقعاته بشأن الاقتصاد التركي لعام 2020، في تقريره الصادر 5 يناير/ كانون الثاني الحالي، إلى نمو 0.5%. عوضا عن توقعات سابقة بانكماشه 3.8 %.

وذكر التقرير أن الاقتصاد التركي سيحقق نموا بنسبة 4.5 % في 2021، و5 % في 2022.

منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية “OECD” تأسست عام 1961، وتضم 31 من الدول المتقدمة التي تلتزم بالديمقراطية واقتصاد السوق، ومقرها العاصمة الفرنسية باريس.

وتلتزم منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بدعم النمو المستدام والتوظيف ورفع مستوى المعيشة والحفاظ على الاستقرار المالي. ومساعدة البلدان الأخرى في التنمية الاقتصادية، والمساهمة في نمو التجارة العالمية.

أقرا المزيد/

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد