تركيا الآن.. عين على تركيا

صيد ثمين.. الأمن التركي يلقي القبض على مسؤول كبير في منظمة غولن الإرهابية

472

ألقت قوات الأمن التركية القبض على إبراهيم تتر المتهم بتأسيس شبكة من أتباع جماعة غولن الإرهابية في إفريقيا.

ووفق ترجمة “تركيا الآن”، ألقت القوات القبض على تتر ليلة أمس داخل منزل في مدينة إسطنبول.

ويختبئ قادة وعناصر غولن في منازل آمنة تعرف باسم “الغياب”، وهو مصطلح تطلقه الجماعة على البيوت الآمنة التي يختبؤون بها.

والقيادي الإرهابي كان طرد بموجب مرسوم الطوارئ بعد محاولة الانقلاب التي قامت بها الجماعة الإرهابية في 2016. حيث كان زعيم المنظمة في جمهورية الكونغو الديمقراطية بين عامي 2005 و2013.

ولاعتقاله، داهمت الشرطة ووحدات الجريمة المنظمة منزلا في ضاحية عمرانية على الجانب الآسيوي من إسطنبول. كما عثرت القوات على أربعة هواتف خلوية وخمس بطاقات SD ومحرك أقراص محمول يحتوي على دليل رقمي لصلة المشتبه بالجماعة.

والمشتبه به هارب منذ عام 2016، بعد أن أمرت محكمة في إقليم أرضروم الشرقي بالقبض عليه لانتمائه إلى جماعة إرهابية.

كما تقول السلطات التركية إن تتر كان مستخدمًا لتطبيق “باي لوك”، وهو تطبيق مراسلة مشفر تم تطويره واستخدامه حصريًا من قبل أعضاء الجماعة الإرهابية.

كما شغل تتر عدة مناصب في الجماعة الإرهابية، بما في ذلك المسؤول عن المعلمين الموالين للجماعة الإرهابية في أرضروم. ولاحقًا، قائد كبير لأتباع الجماعة في اسطنبول.

كما شغل في جمهورية الكونغو الديمقراطية منصب مدير مدارس شفق التي أسسها نيابة عن الجماعة الإرهابية.

وتقول السلطات إن تتر ينظر إليه داخل الجماعة على أنه “بطل” لتفانيه وعمله. وكان على اتصال وثيق بالزعيم الإرهابي الهارب فتح الله غولن.

المصدر: تركيا الآن

اقرأ أيضًا/

بينهم جنود في الخدمة.. القبض على 166 مشتبهًا بهم بالانتماء لجماعة غولن الإرهابية

الجيش التركي يلقي القبض على إرهابيين من منظمة غولن قبل فرارهما إلى اليونان

القبض على 29 مطلوبًا من جماعة فتح الله غولن الإرهابية

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد