تركيا الآن.. عين على تركيا

وزير الخارجية المصري: هناك فائدة من رفع مستوى العلاقة مع تركيا

368

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري٬ أن هناك فائدة تعود على مصر من السير قدما في رفع مستوى العلاقة مع تركيا.

جاء ذلك في تصريح لقناة “صدى البلد” المصرية قال فيه أن “استعادة العلاقات عملية متدرجة يتم من خلال تقييم ورصد وشعور من مصر بأن هناك فائدة تعود على مصر من السير قدما في رفع مستوى العلاقة مع تركيا”.

وتابع ان”هناك طلبات وتوقعات لمصر من تركيا، إذا تم مراعاتها من الجانب التركي فهذا من شأنه تذليل العقبات وفتح المجال أمام تحسين العلاقات بين البلدين”.

واضاف شكر “هناك مسار يتم من خلاله تقييم السياسات التركية والتزامات تركيا بأن تسير وفق مبادئ القانون الدولي والعلاقات الخارجية وفي مقدمتها عدم التدخل في شؤون الدول والاحترام المتبادل”.

وبين ان : “هناك طلبات وتوقعات لمصر من تركيا إذا تم مراعاتها من الجانب التركي فهذا من شأنه تذليل الصعوبات، ويفتح المجال لاستكشاف لأي مدى يكون هناك تحول في السياسة التركية “.

وأشار إلى أن “بلاده تسعى لأن يكون لها علاقات وثيقة مع الدول وشركائها الإقليميين والدوليين، ولكن على أسس من مراعاة المصلحة المصرية”.

وتابع: “أكدنا على الموقف المصري والمبادئ التي تحكم العلاقات لمواجهة الجانب التركي ببعض السياسات التي لا نراها تخدم مصلحة الاستقرار والأمن في المنطقة”.

وفي وقت سابق افاد المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، بأن بلاده تتبنى نهجا إيجابيا إزاء المباحثات المتواصلة مع مصر حول عدة قضايا بينها العلاقات الثنائية، وليبيا، والبحر المتوسط.

وأوضح جليك أن جهازي استخبارات البلدين يواصلان المحادثات حول المسائل الأمنية، رغم انقطاع العلاقات بين البلدين.

وأضاف أن “المحادثات التي بدأت بين أجهزتنا الاستخباراتية انتقلت إلى إطار وزارة الخارجية، ومن الآن فصاعدا، سيتم اتخاذ خطوات تمكننا من التركيز على قضايا ملموسة من خلال المحادثات المتبادلة والمشاورات”.

وأشار إلى أنه لدى تركيا ومصر أمور عليهما القيام بها بشأن العلاقات الثنائية، والتباحث بخصوص قضايا ليبيا ومستقبلها، والبحر المتوسط، ومستقبل العلاقات بين البلدين، مؤكدا أن تركيا تتبنى “نهجا إيجابيا” في هذا الخصوص.

المصدر: “صدى البلد”  + الاناضول +تركيا الان

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد