وضعيات نوم الرضع

0 67

قد تكون وضعيات نوم الرضع هي العامل الأهم من حيث عوامل الخطر لمتلازمة موت الرضيع المفاجئ. الأمر الذي يتطلب من كل أم معرفة هذه المعلومات التي سنعرضها في المقال عن وضعيات نوم الرضع.

النوم على الظهر

النوم على الظهر هو الوضع الأنسب والموصى به بصورة عامة، حيث يجب وضع الأطفال الأصحاء على ظهورهم منذ الولادة، حيث يضمن هذا الوضع بقاء الشعب الهوائية مفتوحة للرضيع.

ومع ذلك إذا تم وضع الطفل على ظهره لفترة طويلة، فإن الضغط على جمجمته يمكن أن يؤدي إلى متلازمة الرأس المسطحة وهي متلازمة خفيفة بشكل عام تزول عندما يبلغ الطفل سن عام واحد.

النوم على المعدة

يمكن أن يؤدي وضع النوم هذا إلى الضغط على فك الطفل. مما قد يؤدي إلى تضييق المسالك الهوائية وتقييد التنفس.
عندما ينام الرضيع على بطنه يكون قريبًا من الفراش، مما يحد من مدى نضارة الهواء الذي يستنشقه الطفل، ويعرضه للجراثيم المخزنة في الفراش.
إذا كانت المرتبة ناعمة، فقد يختنق الطفل.

في حالات نادرة، قد يوصي الأطباء بأن ينام الطفل على المعدة بدلاً من الظهر بسبب حالات طبية خاصة. على سبيل المثال يعتقد بعض الأطباء أن النوم على المعدة قد يساعد الأطفال المصابين بمرض الارتجاع المعدي المعوي. والأطفال المصابين بمتلازمة بيير روبن التي تؤثر على الشعب الهوائية للرضيع.

على أي حال لا توجد دراسة تدعم أن النوم على بطنك سيكون أكثر أمانًا في الحالات المذكورة.

النوم على الجانب

النوم على الجانب أحد أوضاع نوم الرضيع، وهو ممنوع منعا باتا اتباعه. لأنه في مرحلة ما يمكنه التحرك والاستلقاء دون وعي على بطنه، مما يعرضه للموت المفاجئ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.