تركيا الآن.. عين على تركيا

أضرار صحية عند التوقف عن الجنس لفترة طويلة

175

هناك العديد من الأضرار الصحية التي تحدث نتيجة توقف العلاقة الحميمة لفترة طويلة، لنقدم لك أهم أضرار التوقف عن ممارسة الجنس.

يضطر بعض الأزواج إلى الامتناع عن العلاقة الحميمة لفترة طويلة، بسبب إحدى رحلاتهم ، أو بسبب مشاكل صحية أو خلافات بين الزوجين تجبرهم على الامتناع عن ممارسة الجنس، التوقف عن ممارسة الجنس يمكن أن يضر بالصحة.

أضرار التوقف عن الجنس

ضعف جهاز المناعة

إن ممارسة الجنس بانتظام يساعد على تقوية جهاز المناعة والذي بدوره يزيد من قدرة الجسم على محاربة الأمراض، حيث تم اكتشاف أن هناك علاقة بين الإصابة بالأمراض والبقاء في الفراش لفترات طويلة من الوقت وعدم ممارسة العلاقة الحميمة، حيث يزداد تركيز الأجسام المضادة ضد أولئك الذين يمارسون الجنس مرة واحدة على الأقل في الأسبوع.

ضمور المهبل والقضيب

تحافظ العلاقة الحميمة على صحة المهبل وتمنعه من الضمور. لكن عند التوقف عن ممارستها غالبًا ما تظهر عليه علامات الشيخوخة المبكرة ويفقد قوته وهذا ينطبق أيضًا على القضيب.

تحتاج عضلات الأعضاء التناسلية مثل أي عضلة أخرى في الجسم إلى حركة مستمرة للحفاظ على لياقتها وتعمل بشكل أفضل.

الأم أثناء ممارسة الجنس

يؤدي التوقف عن ممارسة العلاقة الحميمة لفترة طويلة الى ضيق المهبل، وعندما تعود الممارسة الحميمية بين الزوجين يكون الأمر مؤلمًا للمرأة حتى يتخذ المهبل وضعية تتناسب مع القضيب.

صعوبة النوم

تساعد الممارسة الحميمة على النوم بسهولة خاصة بعد الممارسة، حيث أن هرمون البرولاكتين الذي ينتجه الجسم بعد ممارسة الجنس يسبب الشعور بالاسترخاء والنعاس، والتوتر الناتج عن عدم ممارسة الجنس سوف يسبب الكثير من التفكير قبل النوم والقلق والتوتر و الأرق.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد