تركيا الآن.. عين على تركيا

أوزيل.. عازف الليل الذي استعاد نجوميته في تركيا وعاشق أردوغان

527

استعاد النجم التركي الأصل الألماني الجنسية, مسعود أوزيل مستواه المعهود من بوابة فنربخشة التركي.

وقدّم أوزيل مستويات رائعة للغاية مع الفريق التركي في جميع المسابقات هذا الموسم, ما جعله حديث وسائل الإعلام العالمية.

أرقام رائعة

وأكد قائد فنربخشة, أنه النجم الأول لفريقه هذا الموسم, إثر عروضه اللامعة في جميع اللقاءات.

وخاض لاعب أرسنال الإنجليزي سابقا, 14 مباراة برفقة فنربخشة بمختلف المسابقات, حيث سجل 5 أهداف, وصنع هدفا واحدا, كان آخرها ضد غلطة سراي في قمة الدوري.

ففي الدوري التركي, لعب النجم الملقب بـ”عازف الليل” 10 مباريات, أحرز فيها 4 أهداف وصنع هدفا, بمعدل مساهمته بنصف هدف في المباراة الواحدة.

إقرأ أيضا: مسعود أوزيل يعد جمهور فنربخشة بإنجاز أوروبي

أما في الدوري الأوروبي, فقد ظهر في 4 مباريات (2 في التمهيدي و2 في المجموعات), أحرز فيها هدفا واحدا.

وبشكل عام, يبلغ معدل تسجيل أوزيل هدف واحد كل 121 دقيقة في الدوري التركي, مقابل هدف كل 142 دقيقة في الدوري الأوروبي, وهذا معدل جيد بالنسبة للاعب في مركز خط الوسط.

عودة للحياة

يأتي تألق أوزيل في الملاعب التركية, بعدما عانى كثيرا في أيامه الأخيرة برفقة أرسنال الإنجليزي.

وكان موسم “عازف الليل” الأخير مع أرسنال, كارثيا بما تحمله الكلمة من معنى.

ومنذ مارس عام 2020 وحتى انتقاله لفنربخشة في يناير 2021, لم يخض أوزيل أي مباراة مع أرسنال.

وعانى اللاعب صاحب الأصول التركية بشكل واضح مع ميكيل أرتيتا مدرب أرسنال, الذي استبعده كليا من حساباته آنذاك, لدرجة أنه أزال اسمه من قائمة الفريق التي سلمها للاتحاد الإنجليزي في موسم 2020-2021.

وشكك الكثيرون آنذاك في مستوى صانع الألعاب, خاصة أن موسم 2019-2020, كان كارثيا بالنسبة له.

إقرأ أيضا: أوزيل يشتري فيلا فاخرة لحماته بمبلغ ضخم

وسجل لاعب الوسط في ذلك الموسم هدفا واحدا برفقة أرسنال, بجانب أنه صنع هدفين فقط.

ودفع هذا الأمر النادي “اللندني” التخلص منه بطريقة “مُهينة” في يناير 2021, بعدما فسخ عقده مع اللاعب بالتراضي.

وعقب انضمامه في الشتاء لصفوف فنربخشة, عانى أوزيل بعض الشئ, على اعتبار أنه لم يخض أي مباراة رسمية منذ قرابة العام.

وكانت محصلة اللاعب المخضرم في النصف الثاني من الموسم الماضي, خوضه لـ11 مباراة, دون أن يسجل فيها أي هدف.

وفي الوقت الذي شكك فيه الكثيرون بقدرة “عازف الليل” على الرجوع لمستواه الحقيقي, فاجأ الجميع خلال الموسم الجديد, من خلال عروضه الممتعة في مختلف المسابقات.

وجعلت المستويات الرائعة, أوزيل يعود للحياة من جديد, عبر إنعاش مسيرته الكروية اللامعة.

أوزيل وأردوغان

وبخلاف تألقه في الملاعب, يحظى صاحب الأصول التركية, بعلاقة مميزة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ففي 2019, حضر أردوغان زواج اللاعب أوزيل, في تأكيد من الأخير على قربه من الزعيم التركي.

ووصل موكب أردوغان في بداية زفاف نجم فنربخشة, الذي جرى في إحدى الفنادق الفخمة على شاطئ “البوسفور”.

واحتفل آنذاك أوزيل بزواجه من ملكة جمال تركيا السابقة أمينة غولشي, وسط وجود أردوغان وزوجته أمينة إلى جانبهما.

وعلى غرار علاقته المميزة بأردوغان, كان اللاعب قد تعرض لانتقادات شديدة بسبب انتشار صورة له وهو يقدّم قميصه للرئيس التركي.

إقرأ أيضا: سعر ساعتي مسعود أوزيل وأمينة جولشي يثير الجدل!

وأسفر هذا الأمر عن فقدان صانع الألعاب لمكانه في صفوف منتخب ألمانيا بعد انتهاء مونديال 2018.

فيما أغلق اللاعب نفسه الباب نهائيا أمام رجوعه لـ”المانشافت”, مؤكدا أن الاتحاد الألماني تعامل مع الأمر بـ”عنصرية”.

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد