تركيا الآن.. عين على تركيا

أردوغان يصدر كتابًا والمعارضة التركية تحط رحالها في العراق

557

من المقرر أن يصدر غدا كتاب من تأليف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يعبر فيه عن خلاصة التجربة التي عاشها في عالم السياسة، في الوقت الذي يجتمع فيه وفد من المعارضة التركية برئيس حكومة إقليم كردستان شمالي العراق في أربيل.

وقالت دائرة الرئاسة التركية إن الكتاب الذي ألفه الرئيس سيكون بعنوان “من الممكن إنشاء عالم أعدل”، مشيرا إلى مشكلات السياسة العالمية.

وفي الكتاب كذلك يتحدث الرئيس عن الظلم وأزمة اللاجئين والإرهاب الدولي ومعاداة الإسلام والتمييز العنصري وازدواجية المعايير.

اقرأ أيضا/ أردوغان: سنعرض على الأمة تصوراتنا للدستور الجديد مطلع 2022

كما يشدد أردوغان على الحاجة إلى إصلاح شامل، خاصة في مجلس الأمن الدولي، لافتا إلى مشاكل الشرعية والوظيفة والشمولية والتمثيل في الأمم المتحدة.

وفي الكتاب أيضا يشير الرئيس إلى أنه من الممكن إنشاء عالم أعدل، مقترحا نظاما إستراتيجيا قابل للتطبيق من أجل الأمم المتحدة.

وأوضح أردوغان في كتابه، أن الاقتراح مبدئي وشامل يتم فيه ضمان العدالة في التمثيل وإلغاء امتياز حق النقض.

وأكدت الرئاسة أن جميع عائدات التي ستأتي من الكتاب وترجمته ستكون لصالح إدارة الطوارئ والكوارث التركية (آفاد)، مشيرة إلى أن  الكتاب تجري ترجمته إلى لغات عالمية عدة مثل الإنكليزية والعربية والألمانية والفرنسية والروسية والإسبانية.

ومن المنتظر أن يشمل كتاب أردوغان المواضيع التالية:

– “لا أحد بريء في عالم يموت فيه الأطفال”..

– “العدالة هي واحدة من أكثر القضايا المطلوبة في جميع أنحاء العالم اليوم. المؤسسات المسؤولة عن إقامة العدل العالمي هي للأسف في حالة جمود كبير”.

– “في عصر فقد الرحمة، تقع على عاتقنا مسؤولية أن نكون ممثلين للعدالة وصوت الضمير”.

– “سنستمر في القول إن “العالم أكبر من خمسة” حتى يتم إنشاء نظام يكون فيه المحق قويًا، وليس القوي هو المحق”.

– “مشاكل اليوم لا يمكن حلها بمؤسسات تتشكل وفقا لاحتياجات الماضي. ومن الواضح أيضا أن هذه المؤسسات تنتج مشاكل جديدة”.

– “وفقًا لمفهومنا، فإن العدالة هي التي ستكفل الخلاص والسعادة في العالم، وإننا بحاجة إلى نظام عالمي يمنح الثقة والأمل، من أجل إنشاء عالم أعدل”.

المعارضة التركية في شمال العراق

وفي سياق آخر فقد ذكرت وسائل إعلام تركية أن وفدا من حزب الشعب الجمهوري، أكبر الأحزاب المعارضة في تركيا، برئيس حكومة إقليم كردستان شمالي العراق مسرور بارزاني، في إطار زيارته إلى أربيل.

وأوضحت أن الطرفين بحثا سبل تطوير العلاقات بين أنقرة وأربيل، مشيرة إلى ان هذه أول زيارة إلى الإقليم عبر وفد رفيع.

وقال بيان لرئاسة وزراء الإقليم، أن وفد المعارضة التركية نقل تحيات زعيم الحزب، كمال كليجدار أوغلو، إلى بارزاني، معرباً عن سروره إزاء إجراء هذه الزيارة.

اقرأ أيضا /من جديد.. المعارضة تهدد اللاجئين في تركيا ووزارة الخارجية تحدد مصيرهم

ونقل البيان عن بارزاني، قوله إن تركيا دولة جارة وبلد هام بالنسبة للمنطقة، معربا عن رغبته في تطوير علاقات مستدامة وجيدة مع تركيا.

ولفت إلى وفد المعارضة التركية، مع زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني (رئيس إقليم شمال العراق السابق).

وفي وقت سابق أوردت مصادر إعلامية تركية تصريحا منقولا على لسان كمال كيليتشدار أوغلو زعيم الحزب الجمهوري أكبر حزب معارض في تركيا قال فيه إنه سيطرد اللاجئين من البلاد خلال سنتين  سواء كانوا سوريين أو أفغان.

وأوضح كيليتشدار أوغلو إن حزبه حساس في هذا الموضوع، نافيا أن يكون هذا الأمر فيه تفرقة عنصرية.

وتكررت تلك التصريحات بعد أحداث العنف الدامية التي اندلعت بعد مقتل شاب تركي طعنًا على يد لاجئين سوريين، وتبعها شن مجموعات معادية للمهاجرين هجمات على منازل وأماكن عمل وسيارات السوريين في المناطق التي يعيشون فيها.

المصدر: تركيا الان+وكالات

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد