لماذا تشعر النساء بالبرد أكثر من الرجال؟

0 163

لدى الرجال والنساء الكثير من الأشياء التي لا يتفقون عليها وغالبًا ما يتضمن ذلك التفاعل مع الطقس.

في حين أنه من الطبيعي أن يشعر الجميع بالبرودة في أيام الشتاء فمن المرجح أن تشعر النساء بالبرودة أكثر من الرجال ، وهذه الحالة في الواقع أكثر من مجرد خرافة، و لكنها حقيقة تطورية.

في وقت سابق من هذا العام وجد فريق من الباحثين في كلية علم الحيوان بجامعة تل أبيب أن هذه الظاهرة ليست فريدة من نوعها بالنسبة للإنسان ، حيث تفضل العديد من أنواع الذكور (الطيور والثدييات الأخرى) درجة حرارة أكثر برودة من الإناث.

وقالوا: “نعتقد أن الذكور والإناث يشعرون بدرجة الحرارة بشكل مختلف. هذا فرق تطوري داخلي بين أنظمة استشعار الحرارة لكلا الجنسين، والذي يرتبط، من بين أمور أخرى، بعملية التكاثر والعناية بالنسل”.

وقامت شركة Meridian Interiors للتجهيزات المكتبية باستطلاع آراء 1000 من موظفي المكاتب في المملكة المتحدة و سألتهم عما إذا كان الجو حارًا جدًا أو شديد البرودة في المكتب. ووجدت أن هناك ارتباطًا بين الجنس ودرجة الحرارة في العمل كما تشير البيانات. أن النساء رسميًا هن أبرد جنس.

تنتج النساء عمومًا حرارة أقل من الرجال، لذلك هم أكثر عرضة للشعور بالبرودة في المكتب. قالت 37٪ من النساء أنهن يشعرن بالبرد في المكتب و 13٪ قلن إنهن يشعرن بالبرد في المكتب طوال الوقت.

ووجدت الدراسة أيضًا أن الشباب يشعرون بـ البرد أكثر. قام الباحثون بتحليل الجدل حول درجة الحرارة حسب العمر ووجدوا أن الفئة العمرية الأصغر بين 18 و 24 عامًا كانت الأبرد في مكان العمل ، حيث أفاد 48٪ أنها تعاني من البرودة دائمًا في المكتب.

في الواقع، كان هناك ارتباط كبير بين العمر والشعور بالحرارة أو البرودة في المكتب. حيث تقل احتمالية إصابة المجموعات الأكبر سنًا بالبرودة في العمل ، مقارنة بزملائهم الأصغر سنًا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.