تعرف على جبنة الجرّة الأنطاكية.. مذاق تركي أصيل

0 99

تمتاز مدينة أنطاكيا التركية (جنوب)، بصناعة جبنة الجرّة التقليدية، التي تدخل في تحضيرها مجموعة مختلفة من التوابل، قبل طمرها تحت التراب لعدة أشهر.

يتمتّع مطبخ هطاي بأطباق لذيذة أكسبته سمعة عالمية، ويحوز على جائزة “شبكة المدن الإبداعية” المقدمة من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) في مجال فن الطهو.

وتعتبر جبنة الجرة الأنطاكيّة، واحدة من أبرز النكهات المحضرة بالطرق التقليدية في ولاية هطاي، وحصلت العام الماضي على شهادة تسجيل المؤشر الجغرافي بمبادرات من غرفة تجارة وصناعة أنطاكيا.

دفن الفخار

تدخل في تحضير هذا النوع من الجبن مجموعة من التوابل المختلفة وكذلك الجبن والجبن القريش.

وخلال عملية التحضير، يوضع الجبن المستخرج من حليب الماعز أو البقر في جرّة من الفخار تحتوي على الحبة السوداء (حب البركة).

يجري إغلاق فم الجرّة بإحكام عن طريق قطعة قماش تترك لساعات قليلة حتى تجف، وينثر الملح والزعتر على الجبن ويغطّى بعجينة محضرة من رماد الخشب، لمنع اقتراب الحشرات منه.

يُدفن الخليط الذي جرى وضعه في الجرة في مكان رطب مثل حديقة المنزل، مع الحرص على وضع فم الجرة نحو الأسفل، إلى أن يصبح الجبن جاهزًا لتزيين الموائد الأنطاكية بعد طمرها نحو4 أشهر على الأقل، ويتم ترطيب المنطقة التي طمرت فيها الجرة بالماء من وقت لآخر.

ويمكن تناول هذه الجبنة في وجبات الإفطار وضمن أنواع المقبّلات، مع وضع قليل من زيت الزيتون أو بدونه.

نكهة بعد شقاء

وقالت إيبك أصلان، مديرة بيت هطاي لفن الطبخ في اليونسكو، للأناضول، إن جبنة الجرة الأنطاكيّة تعتبر واحدة من أبرز المأكولات التي لا غنى عنها في مدينة أنطاكيا التي تتمتع بثقافة طهي غنية.

وأوضحت أصلان أن جبنة الجرة الأنطاكية تصنع في الغالب خلال أشهر الصيف ليتم استهلاكها طوال شهور الشتاء.

وأشارت إلى أن بيت هطاي لفن الطبخ في اليونسكو يقدّم لضيوفه هذا النوع من الجبن لزيادة وعي الجمهور واهتمامه بالمأكولات المحضّرة بالطرق التقليدية.

وأوضحت خديجة أورال، التي تعمل في تحضير جبنة الجرة الأنطاكية بالطرق التقليدية، أن نكهة هذا النوع من الجبن تبدأ بالظهور بعد عملية شاقة.

وذكرت أن هذا النوع من الجبن يمكن تغليفه ووضعه في المجمّدات، واستخدامه لمدة تصل إلى 6 أشهر، معتبرة أن هذا النوع من الجبن يعتبر كنزًا بالنسبة لسكان أنطاكيا.

من جانبه، أشار الشيف سليمان دميريل، أحد طباخي بيت هطاي لفن الطبخ في اليونسكو، أن جبنة الجرة الأنطاكية تحظى بطلب وتقدير كبير من الزبائن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.